آخر الأخبار

وفاة الأديب والروائي المغربي بشير القمري

فارق الكاتب والباحث المغربي، بشير القمري، اليوم الخميس، الحياة، بعد صراع طويل مع المرض.

وقال عبد الرحيم العلام، الرئيس السابق لاتحاد كتاب المغرب في منشور على حسابه الخاص بـ “الفيسبوك”، إن الباحث، بشير القمري، أسلم الروح إلى بارئها.

وأوضح المتحدث في منشور آخر قائلا : “قبلتك أمس على جبينك، وناديتك باسمك، وكرر النداء نجلك، ولم نكن نعلم أننا نودعك، رحمك الله عزيزنا الأستاذ بشير القمري، وأسكنك فسيح جناته يا رب”.

وكان اتحاد كتاب المغرب ذكر أن الملك محمد السادس، قد شمل برعايته السامية عضو الاتحاد الكاتب بشير القمري، الذي يوجد، منذ أمس، بالعناية المركزة بقسم الإنعاش، بالمستشفى العسكري بالرباط.

وبهذه المناسبة، جدد اتحاد كتاب المغرب الشكر والامتنان للملك محمد السادس، على ما خص به جلالته الكاتب بشير القمري، وغيره من كتابنا ومبدعينا، من عطف ورعاية كريمة.

وأوضح بلاغ للاتحاد، أنه يتابع عن كثب، الحالة الصحية للكاتب بشير القمري؛ إذ قام رئيس الاتحاد بزيارته هذا الصباح بالمستشفى المذكور، فالتقى بالبروفيسور المشرف على قسم الإنعاش وبنجل الأستاذ القمري.

كما يخبر الاتحاد “أعضاءه وعموم المثقفين بأن الوضعية الصحية للأستاذ القمري، شفاه الله وعافاه، تبقى صعبة وحرجة جدا، اعتبارا لتعقيداتها ولهشاشتها، وهو محاط بالرعاية التامة من الطاقم الطبي المتابع لحالته الصحية، مشكورا، عدا أنه يتواجد منذ مدة في غيبوبة تامة. نرجو لكاتبنا الكبير بشير القمري الشفاء العاجل والعافية وطول العمر”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى