آخر الأخبار

عمرها 104 أعوام.. شفاء معمرة من فيروس “كورونا” للمرة الثانية

شفيت امرأة عمرها 104 أعوام من فيروس كورونا المستجد، في مدينة تونغا بـ”كولومبيا”، والذي أصابها للمرة الثانية على التوالي في أقل من سنة.

وتمكنت كارمن هيرنانديز التي تعتبر “أكبر المصابين بكورونا سنا”، من قهر فيروس “كوفيد-19” المستجد، للمرة الثانية على التوالي.

وذكرت مصادر إعلامية أجنبية، أن كارمن قضت داخل المستشفى 21 يوما للتعافي من الفيروس، على الرغم من تطعيمها ضد “كوفيد-19” خلال شهر فبراير المنصرم.

وكانت هيرنانديز قد أصيبت بفيروس “كورونا” المستجد لأول مرة في يونيو من العام الماضي، وتم علاجها في دار رعاية المسنين في سان خوسيه الذي تعيش فيه منذ 25 عاما.

يشار إلى أن كارمن هيرنانديز ولدت في مدينة تونغا الكولومبية، في 14 يوليو 1916 ولديها ابنة تبلغ من العمر حوالي 70 عاما.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى