صحة

أنواع القولون العصبي وأهم المعلومات عنه

القولون العصبي هي حالة يكون فيها اضطراب في الأمعاء مصحوبة بألم في البطن وتغير في وظائف الأمعاء، كما أنه لا يوجد اختلال في هيكل القنوات الهضمية أو أسباب عضوية التي يمكن اكتشافها، فما هي أنواع القولون العصبي؟ الإجابة في ما يأتي:

– أنواع القولون العصبي
تم تقسيم أنواع القولون العصبي اعتمادًا على الأعراض الأكثر تكرارًا لدى المريض، لذا على المريض أن ينتبه للعرض الأكثر شيوعًا لديه ليتمكن الطبيب من تحديد نوع القولون العصبي.

وفي ما يأتي أهم أنواع القولون العصبي:
1. القولون العصبي نوع الإمساك
وهو أكثر الأنواع انتشارًا، حيث أن هذا النوع يتميز بقلة حركة الأمعاء في القناة الهضمية مما يسبب الإمساك وانتفاخ وألم في البطن.

2. القولون العصبي نوع الإسهال
يتميز هذا النوع بفرط نشاط حركة الأمعاء، مما يسبب الإسهال وألم في البطن.

3. القولون العصبي النوع الخليط
يتميز هذا النوع بتناوب الأعراض السائدة التي تصيب المريض، فمرةً يعاني المريض من الإمساك، ومرة يعاني من الإسهال.

4. القولون العصبي بعد العدوى
يحدث هذا النوع من القولون العصبي بعد الإصابة بعدوى، حيث يحدث اضطراب في القناة الهضمية. يعد الإسهال والقيء هما الأعراض البارزة لهذا النوع من القولون العصبي.

5. القولون العصبي بعد التهاب الرتج (Post-diverticulitis IBS)
التهاب الرتج هو حالة مرضية تسبب التهابًا في الرتوج، وهي أنابيب أعورية أو نتوءات تخرج من جدار القناة الهضمية خاصة في القولون. فإذا كان المريض مصابًا بالتهاب الرتج، فهو معرضٌ لخطر الإصابة بالقولون العصبي فهو أحد المضاعفات المحتملة لهذا المرض.

كيف يتم تشخيص القولون العصبي؟
حتى يتمكن الطبيب من تشخيص القولون العصبي وتحديد نوعه، سيقوم بمراجعة الأعراض والتاريخ الطبي والعائلي وإجراء فحص بدني كما أنه قد يطلب فحوصات معينة لاستثناء أمراض أخرى قد تسبب أعراض مشابهة للقولون العصبي. ومن هذه الفحوصات ما يأتي:

– فحص الدم: وذلك للتحقق من أمراض أخرى غير القولون العصبي مثل: فقر الدم، والعدوى، وأمراض الجهاز الهضمي.
– اختبار البراز: وذلك للتحقق من وجود دم في البراز أو علامات أخرى للعدوى أو الأمراض.
– تنظير القولون: فقط إذا اشتبه الطبيب بالتهاب القولون أو مرض التهاب الأمعاء مثل مرض كرون أو السرطان

وكالات

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى