صحة

علامات تدل على الإصابة بمشاكل في صمامات القلب

يحتوي القلب على 4 صمامات تحافظ على تدفق الدم في الاتجاه الصحيح، وفي بعض الحالات، لا يفتح أو يغلق صمام أو أكثر بشكل صحيح، ويسبب ذلك خللا في تدفق الدم من القلب إلى الجسم، ويعتمد علاج مرض صمام القلب على الصمام الذي تأثر، ونوع وشدة مرض الصمام، و أحيانًا يتطلّب مرض صمام القلب جراحة لإصلاح أو استبدال صمام القلب و المحتمل ألا تظهر أية أعراض على المصابين بمرض صمام القلب لسنوات، و من مؤشرات مرض الصمام الأورطي وأعراضه ما يلي:

-ألم الصدر
-انتفاخ البطن (يحدث بكثرة في حالات قلس الصمام الثلاثي الشرفات المتقدمة)
-الإرهاق
-ضيق النفس، وخاصة عندما تكون نشيطًا أو مستلقيًا
-تورم الكاحلين والقدمين
-دوار
-إغماء
-عدم انتظام ضربات القلب

ويحتوي القلب على أربعة صمامات  تحافِظ على تدفق الدم في الاتجاه الصحيح، و تتضمن هذه الصمامات الصمام المترالي والصمام ثلاثي الشرفات والصمام الرئوي والصمام الأورطي. يحتوي كل صمام على طيات (وريقات أو شرفات) تفتح وتغلق مرة واحدة أثناء كل نبضة قلب،  وفي بعض الأحيان لا تفتح الصمامات أو تغلق على نحو صحيح، مما يؤدي إلى تعطيل تدفق الدم من خلال القلب إلى الجسم.

وقد تظهر أمراض صمامات القلب عند الولادة  وقد تصيب البالغين أيضًا نتيجة للعديد من الأسباب والحالات، كالعدوى وحالات أمراض القلب الأخرى.

قد تتضمن اضطرابات صمامات القلب:
 – القلس:  وفي هذه الحالة لا تقفل طيات الصمامات بصورة صحيحة؛ مما يتسبب في تسرب الدم في القلب إلى الوراء، و يحدث هذا عادة بسبب بروز طيات الصمام للخلف، وهي حالة مرضية تعرف بالتدلي.

-الضيق:  عندما يحدث ضيق فى الصمام تصبح طيات الصمام سميكة أو متيبسة، وقد تلتحم معًا ويؤدي ذلك إلى فتحة صمام أكثر ضيقًا وانخفاض تدفق الدم عبر الصمام.

-الرتق : في هذه الحالة يحدث تشوه في الصمام، وتمنع طبقة صلبة من الأنسجة تدفق الدم بين حجرات القلب.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى