صحة

خطوات للسيطرة على الربو التحسسي الموسمي

الربو من الأمراض التحسسية وهو حالة صحية تكمن صعوبة السيطرة عليها في تأثّرها بالتغيّرات المناخية والغبار وبعض العوامل التي لا يمكن التحكم بها. ويُعتبر الربو التحسسي الموسمي أحد أنواع الربو الشائعة، ويتميّز بأنه يظهر بشكلٍ شديد في مواسم معيّنة كما يدلّ عليه اسمه. فكيف يمكن علاج الربو التحسسي الموسمي والسيطرة على نوباته والوقاية منها قدر الإمكان؟ نعدّد في هذا الموضوع  أهمّ النصائح المفيدة.

– كشف سبب النوبة:
عند المعاناة من الربو التحسسي الموسمي، لا بدّ من كشف سبب ظهور النوبة أو التغيّر الذي حصل وأدّى إلى حدوثها. كشف السبب والمحفّز وراء النوبة يساهم في العمل على تجنّبه في المرة المقبلة.

– الإبقاء على جوّ المنزل جافاً وبارداً:
مريض الربو التحسسي الموسمي يتأثر بجوّ المكان الذي يتواجد فيه، لذلك يُنصح بالحفاظ على شروط معيّنة داخل المنزل أو أيّ مكان يكون فيه، حيث أنّ جفاف الجوّ ودرجة الحرارة المائلة إلى البرودة من الأمور التي تخفّف من حدوث نوبة الربو.

– غسل اليدين باستمرار:
غسل اليدين فور العودة إلى المنزل يُعدّ من أهمّ شروط الحفاظ على النظافة الشخصية والوقاية من الفيروسات والجراثيم. وهذا الأمر فعّال بشكلٍ كبير في حال المعاناة من الربو التحسسي الموسمي، حيث أنّ تراكم الغبار والفيروسات على اليدين نتيجة التنزه في الخارج، ثمّ لمس الوجه، يُعتبر من أكثر الأسباب شيوعاً لتحفيز نوبة الربو.

– الحدّ من التنزه في الخارج:
هناك مواسم معيّنة يمكن أن تحفّز الربو التحسسي لا سيما الخريف والربيع. لذلك وللوقاية من نوبات الربو التحسسي الموسمي، يُنصح بالحدّ من التنزه في الخارج في المواسم التي تسبب الانزعاج نتيجة المواد المحفزة كالغبار وتغيّرات الطقس وطبيعة الهواء.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى