صحة

أعراض دوالي الساقين وطرق الوقاية منه

الدوالي الوريدية عبارة عن التِواء وتضخم في الأوردة، إذ قد يُصبِح الوريد السَّطحي مُصاباً بالدوالي، لكن أكثر التأثيرات الشائعة تكون بالأوردة الموجودة في الساقَين. ويرجِع هذا إلى أن الوقوف والمشي في وضع مُستقيم، يَزيدان من الضغط على الأوردة في الحوض والساقَين.

وبالنسبة للعديد من الأشخاص، فإن الدوالي الوريدية والأوردة العنكبوتية، وهي تَباين شائع وخفيف في الدوالي الوريدية، تعد من المخاوف التجميلية.

وبالنسبة للأشخاص الآخرين، يُمكِن أن تتسبب الدوالي الوريدية في وجود ألَم مُوجع وآخر بسيط.

1. الأعراض

– تغيّر لون الجلد حول الدوالي.
– الأوردة التي تظهر ملتوية ومنتفخة.
– الأوردة ذات اللون الأرجواني الداكن أو الأزرق.

2. أعراض وعلامات متقدمة:

– شعور مؤلم أو ثقيل في الساقين.
– حكة حول واحد أو أكثر من الأوردة.
– الشعور بالحرقان والخفقان وتشنّج العضلات.
– تفاقم الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة.

3. الأسباب

ويمكن أن تؤدي الصمامات الضعيفة أو التالفة إلى توسع الأوردة، إذ تحمل الشرايين الدم من القلب إلى باقي الأنسجة، وتعيد الأوردة الدم من باقي الجسد إلى القلب حتى يعاد تدوير الدم، ولإعادة الدم إلى القلب يجب أن تعمل الأوردة في الساقين عكس الجاذبية.

وتعمل انقباضات العضلات في أسفل الساقين كمضخات، وجدران الأوردة المرنة تساعد الدم على العودة إلى القلب.

وتنفتح الصمامات الدقيقة في الأوردة أثناء تدفق الدم نحو القلب، ثم تغلق لمنع عودة الدم إلى الخلف.

وإذا كانت هذه الصمامات ضعيفة أو تالفة، يمكن للدم التدفق للخلف والتراكم في الأوردة، ما يسبب تمدداً أو التواءً في الأوردة.

4. المضاعفات

– القُرَح.
– النزيف.
– الجلطات الدموية.

5. الوقاية

– رَفع الساقين.
– مراقبة الوزن.
– ممارسة الرياضة.
– اتّباع نظام غذائي يعتمد على الألياف.
– تغيير وضعية الجلوس أو الوقوف بانتظام.
– تفادي ارتداء الكعب العالي والجوارب الضيقة.

وكالات

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى