صحة

منها حساسية الأنف والإنفلونزا.. أمراض الخريف الأكثر شيوعا

يشهد فصل الخريف عادة  العديد من التغيرات المناخية وتقلبات الطقس بين الأجواء الدافئة والباردة في بعض الأحيان، وهو الأمر الذي يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة ببعض الأمراض المعروفة بـ”أمراض الخريف”.

وتوجد العديد من الأمراض التي تكون أكثر انتشارا وشيوعا خلال فصل الخريف، وعلى رأسها فيروس الإتفلونزا، الذي ترافقه بعض الأعراض المزعجة، مثل السعال، العطس وارتفاع درجة الحرارة مع الشعور بألم بالرأس والعضلات.

من جهته، يُصاب العديد من الأشخاص مع بداية فصل الخريف بالتهاب الأنف التحسسي، بحيث يصبح الشخص يعاني من حكة على مستوى الأنف، وذلك بسبب عوامل خارجية مثل التعرض للغبار، خاصة غبار الأشجار.

ومع حدوث العديد من التغيرات المناخيّة وتقلبّات الطقس، يتعرّض الكثير من الناس لالتهاب الجيوب الأنفي، والتي تتشابه أعراضها بشكل كبير مع أعراض نزلات البرد “الإنفلونزا”، مع وجود ألم وصداع على مستوى الجبهة والوجه.

ويصبح جسم الإنسان خلال فصل الخريف أكثر عرضة للإصابة بالفيروسات المسببة للزكام أو الإنفلونزا، وذلك نتيجة انخفاض درجات الحرارة وارتفاع معدلات الرطوبة.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى