صحة

4 خطوات مهمّة للسيطرة على اعراض مرض النقرس

النقرس هو نوع متقدّم من التهاب المفاصل يتّسم بنوبات حادة من الألم وعادةً ما تكون مفاجئة بالإضافة إلى التورم والاحمرار والشعور بالحرقان في المفصل، ممّا قد يعيق قيام المريض ببعض المهام اليومية البسيطة. وقد تظهر أعراض النقرس تارةً وتختفي طوراً، ولكن هناك العديد من الطرق لعلاجه من خلال السيطرة على الأعراض ومنع تفاقمها. ونعدّد أبرز طرق العلاج في هذا الموضوع :

– التغذية المناسبة:
تؤثر التغذية بشكلٍ مباشر على صحة الجسم ويمكن أن تساعد بشكلٍ كبير في السيطرة على العديد من المشاكل الصحية مما يمنع من تفاقم بعض الأعراض، خصوصاً في ما يتعلق بالنقرس والتهاب المفاصل. ويُنصح في هذا الإطار التقليل من تناول اللحوم الحمراء والمأكولات البحرية والإكثار من تناول منتجات الحليب قليلة الدسم في المقابل والكربوهيدرات المركبة كالخبز والحبوب الكاملة. وتجدر الإشارة إلى أهمية اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يحتوي على مختلف الفيتامينات والمعادن الضرورية للجسم.

– الحفاظ على الوزن الصحي:
من المهمّ الحرص على الحفاظ على الوزن الصحي، من خلال الاعتدال في تناول كميات الطعام يومياً، خلال الوجبات الأساسية والخفيفة، إذ خفض الوزن وتجنّب الإصابة بالسمنة يساهم في خفض حمض اليوريك في الجسم مما يلعب دوراً إيجابياً في علاج النقرس. ولكن في المقابل لا بدّ من تجنّب الصيام والحفاظ على وزن صحي بعيداً من النحافة وسوء التغذية.

– التزوّد بفيتامين C:
من الممكن أن تخفّض المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين C من تركيز حامض اليوريك في الدم مما يفيد في السيطرة على أعراض النقرس والتخفيف من حدّتها. ولكن لا بدّ من استشارة الطبيب قبل أخذ هذا الفيتامين لهذه الغاية، كما يُفضّل التزوّد بأي مكمل غذائي قبل إجراء الفحوصات اللازمة والتأكد من الطبيب بشأن الجرعة المناسبة.

– الأدوية:
المرضى الذين يعانون من نوبات النقرس بعد تشخيص الحالة، قد ينصحهم الطبيب بجرعات محددة من أدوية معينة تساهم في علاج المرض والسيطرة على أعراضه والحدّ من المعاناة أثناء النوبات.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى