صحة

تعرفي على فوائد السفرجل في تقوية المناعة ومكافحة الأمراض

– ما هي فاكهة السفرجل المفيدة؟

السفرجل من عائلة التفاح ولكنه يختلف تماماً من حيث الشكل والطعم، حيث يتميز بطعمه المر الحامضي والخشن، ومن غير الممكن تناوله غضاً بسبب قساوة قشوره ولبه.

يؤكل السفرجل مطبوخاً ببعض الأطباق المشهورة في بلاد الشام كالسفرجلية، ومربى السفرجل والحلويات التي تتضمن حشوتها بالسفرجل، وتشتهر أشجاره برائحة زهورها العطرة في شوارع ومدن الشام.

ويتميز السفرجل وبذوره بقدرته على شفاء العديد من الأمراض، وهو غني بالفيتامينات والمعادن وألياف البكتين.

– مصدر مهم للفيتامينات

تعتبر فاكهة السفرجل مصدر لمجموعة من المغذيات المهمة لجسم الإنسان، أشهرها: فيتامين أ، وفيتامين ج، وفيتامينات ب، وهي فاكهة عالية بنسبة الألياف الغذائية ومجموعة من المعادن مثل: الحديد والكالسيوم والفسفور والنحاس والسيلينيوم والمغنيسيوم، وتحوي كميات جيدة من البوتاسيوم.

يحوي السفرجل نوع من مضادات الأكسدة القوية المعروفة باسم البولي فينول (Polyphenol)، والتي لها قدرة كبيرة على محاربة الجذور الحرة، وإبطاء عملية الشيخوخة ومنع الالتهابات وأمراض القلب والشرايين والسكتات الدماغية.

السفرجل فاكهة منخفضة السعرات الحرارية وبها مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية، ما يجعلها فاكهة مغذية.

تحتوي على مضادات أكسدة قوية قد تقلل من الالتهاب وتحمي الخلايا من أضرار الجذور الحرة.

وجدت دراسة حديثة أن شراب السفرجل أكثر فاعلية بشكل ملحوظ من فيتامين ب 6 في تقليل الغثيان والقيء الناجم عن الحمل

وعلى الرغم من أن البحث البشري ضروري، فإن هناك دراسة على الحيوانات تشير إلى أن السفرجل قد يحمي من تلف الأمعاء المرتبط بمرض التهاب الأمعاء.

حيث تشير أبحاث أنابيب الاختبار والحيوانات إلى أن السفرجل قد يحمي من قرحة المعدة، ولكن ما زالت هناك حاجة إلى دراسات على البشر.

يشير عدد قليل من الدراسات إلى أن شراب السفرجل فعال مثل الأدوية التقليدية المستخدمة للتعامل مع أعراض ارتجاع الحمض.

ويمكن لمركبات موجودة في السفرجل أن تحارب تفاعلات الحساسية المعتدلة مثل التهاب الجلد وسيلان الأنف والربو.

يحتوي السفرجل على فيتامين ج والألياف، وهما عنصران مغذيان يدعمان جهاز المناعة، وقد تكون لهما أيضًا خصائص مضادة للبكتيريا.

وكالات

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى