صحة

ألم الرقبة.. الأسباب والمخاطر وطرق الوقاية والعلاج

ما هي أسباب ألم الرقبة؟

تشكل الرقبة جزءا من العمود الفقري، والتي تحتوي على مجموعة من العضلان والأربطة، والتي تصاب ببعض التعب وتتسبب في الشعور بالألم.

آلام الرقبة  من الآلام التي يشتكي منها معظم الأشخاص، والتي تكون غالبا بسب إجهاد عضلات الرقبة أو الأربطة المحيطة بها، وبالتالي يصبح الشخص يشعر بألم حاد على مستوى المنطقة.

ويشعر المريض الذي يعاني من ألم في الرقبة بالشد والتشنجات العضلية، وانخفاض القدرة على تحريك الرأس، ويزي الألم عند وضع الرأس في مكان واحد، خاصة عند العمل على الحاسوب.

وتكون آلام الرقبة الحادة ناجمة عن تمزق عضلات في القبة بسبب قوة مفاجئة تعرضت لها أو تيجة تعرضك للحوادث أو لحركة مفاجئة أو بسبب  النوم بطريقة خاطئة أو استخدام وسادة عالية.

وتلعب بعض الأمراض دورا كبيرا في الشعور بالألم على مستوى الرقبة،  مثل مرض  التهاب المفاصل الروماتويدي أو التهاب السحايا أو السرطان، وغيرها من الأمراض.

مخاطر الانزلاق الغضروفي الرقبي

يشتكي عدد من الأشخاص بشكل يومي من ألم الرقبة وهو ما يعرف بالألم المزمن في الرقبة، والذي يحدث غالبا بسبب عدة عوامل والتي غالبا ما تكون مرتبطة ببعض الأمراض.

ويتسبب الانزلاق الغضروفي (الديسك) الرقبي، في الشعور بألم حاد ومزمن في منطقة الرقبة بحيث أن هذا الانزلاق يؤدي إلى  انضغاط جذور الأعصاب المتواجدة بالرقبة.

 والانزلاق الغضروفي الذي يحدث على مستوى الرقبة ويتسبب في ححدوث ألم العضلات المتواجدة بالرقبة وينتشر إلى الذراع وأحياناً اليدين والأصابع .

وقد يشعر المريض أحياناً بالتنميل أو الوخز في الذراع أو اليد والأصابع، ويزيد هذا التنميل كلما كان ألم الرقبة حاد ومزمن، ويكثر الألم غالبا بالليل.

ويحدث الإنزلاق الغضروفي نتيجة الضغط بين الفقرات التي تشكل العمود الفقري في المنطقة الرقبية أو القطنية على الحبل الشوكي والأعصاب التي تخرج من النخاع الشوكي .

الانزلاق الغضروفي الرقبي قد يكون علاجه صعب في بعض الحالات أي حينما يكون الألم مزمناً ومزعجاً ولا يستجيب للمعالجات العادية وبالتالي يفرض على الشخص إجراء عملية جراحية.

كيف تتجنبين ألم الرقبة المتكرر؟

معظم آلام الرقبة تكون بسبب بعض وضعيات الجلوس أو غيرها من الوضعيات التي تضر بالعمود الفقري وبالعضلات الموجودة بالرقبة، فكيف يمكنك تجنب آلام الرقبة المتكرر؟

أولا، يجب عليك أخذ وقت كافي للاستراحة خاصة في بعد العمل لساعات طويلة على الحاسوب، أو في حال كنت تسافر لمسافات طويلة.

ثانيا، يجب اعتماد وضعيات جلوس صحيحة ومريحة لأنها تحميك وتقيك من ألم الرقبة، الذي بدوره يتسبب في عدة آلام سواء على مستوى الذراعين أو الكتف.

ثالثا، يجب ضبط مكتبك وكرسيك وجهاز الكمبيوتر،  بحيث يجب أن  تكون الشاشة في مستوى العين، ويجب استخدام مساند للذراعين على الكرسي .

رابعا، ابتعد عن حمل الحقائق الثقيلة بأربطة فوق كتفيك لأن الوزن الثقيل يزيد من ألم عضلات الرقبة، بالإضافة إلى ضرورة الابتعاد عن التدخين لأنه يزيد من حدة المشكلة.

خامسا، احرص على اختيار وضعيات صحية وسليمة أثناء النوم، عن طريق استخدام وسادة صغيرة تحت رقبتك، ورفع فخذيك على وسائد.

ما هي العلاجات الممكنة لألم الرقبة؟

العلاجات الخاصة بألم الرقبة غالبا ما كون متعلقة بنمط الحياة الخاص بك، بحيث ان الطبيب المختص يقدم لك بعض الإرشادات والنصائح التي يجب إتباعها بجانب الأدوية.

وألم الرقبة يختلف من نوع لأخر، بحيث يوجد النوع البسيط والمعتدل الذي يتعافى منه المريض من خلال الرعاية الذاتية في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع،

ويوجد نوع آخر لألم الرقبة يصعب التعافي منه بسرعة، وبالتالي يضطر الطبيب لتقديم علاجات أخرى أي العلاج بالأدوية، بحيث يصف لك مرخيات للعضلات ومضادات أخرى لتسكين الألم.

وفي حال كان الألم يحدث نتيجة قيامك بحركات قاسية أو اعتماد وضعيات غير مريحة، بإمكانك استخدام الكمادات الساخنة والباردة بالتبادل، فهي تقلل الألم والالتهاب الموجود بالرقبة.

3 تمارين لتخفيف ألم الرقبة -صور

تتأثر منطقة الرقبة بشكل كبير، الأمر الذي يجعلها أكثر عرضة للتشنج وهو ما يؤدي إلى الشعور بالألم بالعضلات المحيطة بها، والذي قد يصبح مزمنا في حال لم يتم معالجته بشكل سريع.

ويجمع عدد من الأطباء على أهمية التمارين الرياضية والحركة في التخفيف من ألم الرقبة الناتج عن بعض التحركات أو وضعيات الجلوس وعيرها من العوامل، فما هي هذه التمارين؟

التمرين الأول 

أولا، اجعل رأسك وظهرك مستقيم وعضلات الكتف مشدودة، من ثم، قم بخفض مستوى الذقن نحو الصدر لمدة 30 ثانية، بعدها ارفع رأسك ببطئ للخلف أي في اتجاه ظهرك، كرر التمرين يوميا.

 

التمرين الثاني

اجلس بشكل مريح على الأرض، وقم بقلب رأسك إلى يسارك عند كتفيك وتوقف لمدة 10 ثواني، من ثم، أدر رأسك للجانب الأيمن لمدة 10 ثواني، وكرر العملية أكثر من مرية في اليوم.

التمرين الثالث

يمنك القيام بتمرين تدوير الرأس، بحيث تقوم  بتحريك الرأس بالكامل إلى اليمين لبضع ثوان، ثم للأمام، ثم العودة إلى الجانب الآخر، وتكرر العملية يوميًا ضاعف هذا التمرين لمدة أسبوعين.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى