صحة

باحثون يحذرون من أعراض جديدة لفيروس “كورونا”

أثبتت دراسة حديثة، أن الإصابة بفيروس كورونا يمكن أن تؤدي إلى تورم الغدد اللعابية في الفم، المعروف باسم “ectasia”، والذي أثر على 43 في المائة من المرضى في إيطاليا.

وكشف الباحثون القائمون على الدراسة، أن الغدد اللعابية التي تفرز البصاق للمساعدة في المضغ والبلع تصاب بتورم نتيجة الإصابة بعدوى “كوفيد-19”.

وأوضح الباحثون، أن هناك ثلاث غدد لعابية رئيسية في الفم، وهي الغدد النكفية والغدد تحت الفك السفلي والغدد تحت اللسان، وتوجد هذه أمام الأذنين وأسفل الفك وتحت أرضية الفم.

وتُعرف الغدد النكفية بأنها الأكبر بينما الغدد تحت الفك السفلي فهي بحجم الجوز تقريبا، والغدد تحت اللسان بحجم اللوز، بحسب ما جاء في الدراسة.

ووجدت الدراسة أيضا أن 93% من المرضى الذين يعانون من تورم الغدد اللعابية، تلقوا مضادات حيوية أثناء وجودهم في المستشفى، ما زاد بشكل كبير من احتمالات الإصابة بتورم الغدد.

وتتمثل الأعراض الأكثر شيوعا، في جفاف الفم، والتي تمت معاينتها عند 30٪ من المرضى، وكان الأشخاص المصابون بمرض السكري ومرض الانسداد الرئوي المزمن أكثر عرضة للإصابة بجفاف الفم.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى