صحة

أسباب وعادات خاطئة تؤدي للإصابة بالتهاب الكلى

الإصابة بالتهاب الكلى، يحدث بسبب عدة عوامل خارجية، أولها الإصابة بعدوى بكثيرية والتي تدخل للجسم عبر مجرى البول وبالتالي يسهل انتقالها للكلى، فالإصابة بالعدوى البكتيرية من أكثر العوامل المسببة لالتهاب الكلى، مثل بكتيريا إيسريشيا كولاي، وبكتيريا بروتياس.

بالإضافة إلى ذلك، فمن الأمور التي تجعل النساء الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب الكلى مقارنة بالرجال، هو  قصر مجرى البول لديهم، وبالتالي تنتقل البكتيريا الى المثانة بسرعة وتتسبب في التهابها، خاصة في حال كان الاتصال الجنسي غير آمن.

ويؤثر ضعف الجهاز المناعي هو الآخر على صحة الجسم، وبالتالي تصبح أكثر عرضة للإصابة بضعف الكلى والتهابها، بالإضافة إلى مشكلة حصر البول والتأخير في تفريغ المثانة كلها عوامل مسببة لالتهاب الكلى.

وأخيرا، فإن استخدام القسطرة البولية لفترة معينة، وهي عبارة عن أنابيب يتم استخدامها لتصريف البول من المثانة، يؤدي إلى التهاب المسالك البولية وبالتالي تلتهب الكلى.


زر الذهاب إلى الأعلى