صحة

6 أمور تقيك من الإصابة بمرض “الإكزيما”

الوقاية وأخذ الحيطة والحذر من بعض الممارسات اليومية من شأنه أن يحمي بشرتك من المرض الجلدي “الإكزيما”، أو يخفف من حدتها في حال كنت مصاب بها، لذلك ينصح عدد من الأطباء بضرورة الاعتماد على بعض التدابير الوقائية لتقي نفسك من “الإكزيما”.

موقع “غالية” سيتقدم من خلال المقال التالي بعض النصائح والتدابير الوقائية التي تساعد في حماية جلدك من الإكزيما، وأهمها ما يلي:

أولا، يجب عليك تجنب استعمال مواد كيميائية ضارة والتي غالبا تكون في بعض الكريمات المرطبة، أو صابون الجسم، أو بعض العطور.

ثانيا، يجب عليك الحفاظ على درجة رطوبة الجسم، وعدم التعرض للتغيرات الحاجة التي تقع في الجو وفي درجات الحرارة، لأنها تؤثر على الجلد بشكل سلبي.

ثالثا، يجب عليك عدم التعرّق بشكل مفرط، لذلك حاول أن تتجنب تدفئة جسمك بشكل مفرط لأن هذا الأمر قد يؤدي إلى التعرق وبالتالي تصبح أكثر عرضة للإصابة بـ”الإكزيما”.

رابعا، حاول أن تستخدم أنواع معينة من الصابون ومواد التنظيف التي لا تتسبب لك في الحكة أو الجفاف، لأنها تؤدي لـ”الإكزيما”.

خامسا، يجب عليك التخفيف من الضغط النفسي والتوتر، لأنهما عاملان أساسيان في الحماية من الإصابة بالمرض الجلدي “الإكزيما”.

سادسا، تجنب التعرض لمواد تثير الحكّة، مثل الصوف أو غيره، التي تسبب ظهور الإكزيما، لذلك يجب عليك الحرص على تجنبها.


زر الذهاب إلى الأعلى