كيف يؤثر التدخين على صحتك وجمالك؟

كيف يؤثر التدخين على صحتك وجمالك؟

يسرى هتافي

يؤثر نظامنا الغذائي واليومي بشكل كبير على جمال البشرة ونعومتها، لذلك يجب دائما الإنتباه لعاداتنا اليومية التي تحول دون إستمتاعنا بجمالنا الطبيعي، خصوصا عادة التدخين، لما لها من تأثيرات سلبية على جمالك

تأثير التدخين على جسم الانسان

يؤثر التدخين على كل عضو تقريبا في اجهزة جسم الانسان، الجلد، الاسنان، الخصوبة، القلب، الرئتين، العظام والاعضاء الاخرى، حيث يؤدي التدخين لنشوء اضرار بهذه الاعضاء، فيتراكم هذا الضرر مع تقدم السن، مما يؤدي الى شيخوخة جسمنا قبل الاوان، ويجعلنا نبدو أكبر في السن وهزيلين أكثر في سن مبكرة.

وبإمكاننا معرفة الشخص المدخن من خلال النظر الى جسده، فهنالك علامات منبهة لذلك حتى دون ان يمسك السيجارة بيده.

ومن علامات التي تظهر على جسم المدخن:

الجلد

مع مرور الوقت، يحرم التدخين الجلد من الأكسجين، والمواد الأساسية المغذية للبشرة لذلك تكون بشرة المدخنين شاحبة أو متفاوتة في اللون، وتظهر لديهم بقع التصبغ الجلدي بشكل أصرع من غيرهم.

العينين

يصل دخان السجائر الى كل مكان في الجسم وخاصة جلد الوجه، ويؤدي تضرر الكولاجين والايلاستين الى نشوء التجاعيد حول العينين.

الشفتان

التدخين يؤدي لإحداث تجاعيد حول الشفتين والتي تميز المدخنين كثيرا وخاصة -المدخنات، بسبب حركة شفط السجائر التي شغل عضلات معينة حول الشفتين، وبالإضافة الى تضرر الكولاجين والايلاستين، فستتكون التجاعيد حول الشفتين والتي تسبب المظهر العابس والصارم.

جلد الوجه والكفين

بقع العمر هي البقع التي تظهر على جلد الوجه وظهر الكفين وتغير لونها، وقد تظهر بقع العمر ايضا لدى الاشخاص الذي يتعرضون كثيرا لأشعة الشمس، ولكن بالإضافة الى ذلك، تشير الدراسات الى ان المدخنين هم أكثر عرضة لتطوير بقع العمر على الجلد.

الاسنان واللثة

الاسنان الصفراء، هي احدى العلامات المنبهة والبارزة لدى المدخنين، ولكن ضرر الأسنان لا يتوقف عند هذا الحد،  حيث يميل الاشخاص الذين يدخنون لفترات طويلة الى زيادة امراض اللثة، منها إطلاق رائحة فم كريهة والنظافة الصحية الفموية التي تبعد الناس عنهم، كما أن الاشخاص المدخنين معرضين أكثر بمرتين لفقدان الاسنان مقارنة بالأشخاص غير المدخنين.

الشعر

الاشخاص المدخنون، نساء ورجال على حد سواء، معرضون لامتلاك شعر خفيف أكثر من المعتاد، وتشير العديد من الدراسات الى ان الاشخاص المدخنين معرضين للصلع أكثر من الاشخاص غير المدخنين.

وبمجرد الإقلاع عن التدخين، يستعيد جسمك ببطء الحيوية والجمال الذي فقده، وتتحسن الدورة الدموية ويتدفق المزيد من الاوكسجين الى جميع اجزاء الجسم، الامر الذي يحسن من مظهر الجلد، وايضا البقع الموجودة على الاصابع والاظافر تبدأ بالتلاشي.

فوائد الإقلاع عن التدخين

يُحسن الإقلاع عن التدخين من المظهر الخارجي، وذلك بتحسين تدّفق الدم، حيثُ يتلقّى الجلد المزيد من الأوكسجين، والمواد المُغذية، ويمكن أن يساعد ذلك في الحصول على بشرةٍ أكثر صحّة، وفي حال أصبح الجسم خالياً من التبغ، فإن البقع على الأصابع، والأسنان تُصبح أفتح لون.

نصائح للإقلاع عن التدخين

اتخاد القرار:

على المدخن أن يجزم بقناعة نابعة من ذاته في موضوع الاقلاع النهائي عن التدخين، وأن لا يأخر تنفيد قراره مهما واجهته من ظروف.

مراقبة التنبيهات والحصول على الدعم النفسي:

على المُدخّن أن يتجنب بنفسه المواقع والمواقف التي قد تُنمّي رغبته في التّدخين، كجلسات الأصدقاء المُدخّنين والمقاهي، وعليه أن يستعيض عن زيارة هذه الأماكن بأماكن تدعمه وتقويّه، كأماكن التنزُّه في الهواء الطلق مثلاً، وعلى هذا الأخير كذلك أن يضع في تفكيره أنّه ليس وحده في هذا القرار، بل عليه التّخطيط لأخذ المُساعدة والنّصيحة من عائلته المُحيطة به والمختّصين بقضية الإقلاع عن التّدخين، ومن أطبائه الذين قد يصفون له علاجات مُتخصّصة بذلك.