كيف تكافحين الاكتئاب بالأكل؟

كيف تكافحين الاكتئاب بالأكل؟

يرتبط المزاج بالشهية، فالبعض يفقدون شهيتهم خلال فترة الإكتئاب، والبعض الآخر يجدون الغذاء متنفسا لهم، ولكن ماذا عن دور الأغذية في علاج الإكتئاب والوقاية منه أو تخفيف أعراضه؟


أظهرت دراسة حديثة، أن بعض أنواع الأغذية، تلعب دوراً مهماً في معالجة للإكتئاب، على سبيل المثال، تم الربط بين اتّباع نظام غذائي غنيّ بالخضر والفواكه والحبوب الكاملة والأسماك، وتراجع نسبة الإصابة بالاكتئاب.

وأثبتت نفس الدراسة، التي أُجريت في أستراليا، أن الغذاء الصحي، هو أقوى علاج مضاد للإكتئاب، ولفتت هذه الدراسة أنظار العالم، إلى التأثير القوي للغذاء على الحالة المزاجية، حيث في إمكان الأشخاص الذين يعانون معدلات من الاكتئاب، تتراوح بين الاعتدال والحدّة، تحسين حالتهم المزاجية من خلال اتباع نظام غذائي صحي.

وفي تفاصيل الدراسة، تم إخضاع نصف المتطوعين المكتئبين لنظام غذائي متوسطي، وطلب الباحثون منهم حضور جلسات الدعم الغذائية مع اختصاصيي التغذية، واستمر النصف الآخر من المتطوعين، في تناول النظام غير الصحي المعتاد، وبالتالي صُنّفت أعراض الاكتئاب عند جميع المتطوعين، قبل وبعد الدراسة التي استغرقت 12 أسبوعاً، بالاستناد إلى اختبارات عدة مختلفة.

وبعد مرور 12 أسبوعاً، تحسّن معدل الإكتئاب عند المشاركين في المجموعة التي تخضع للنظام الغذائي المتوسطي، بنحو 11 نقطة، وانخفضت النقاط بنسبة 32 في المائة لدى المشاركين، حتى أنها لم تعد تندرج ضمن معايير الاكتئاب، كما تحسّنت نقاط المشاركين في المجموعة التي اتّبعت نظاماً غذائياً غير صحي، بنحو 4 نقاط فقط.