هذا المشروب يزيد من خطر الموت المبكّر

هذا المشروب يزيد من خطر الموت المبكّر

يعتبر استهلاك المشروبات الغازية أحد المواضيع التي تثير اهتمام المختصين وقلقهم، حيث تصنف على أنها أحد أكثر المشروبات التجارية استهلاكاً، وهي ذات أثار سلبية عديدة على الصحة.


وكشفت دراسة جديدة أن استهلاك المشروبات الغازية، سواء كانت محلاة بالسكر أو مواد التحلية الصناعية، قد يزيد من خطر الوفاة المبكرة، حيث تتبعت الدراسة أكثر من 400 ألف بالغ أوروبي، لأكثر من 16 عاما، إذ زاد خطر الوفاة المبكرة لدى أولئك الذين تناولوا كأسين أو أكثر من المشروبات الغازية يوميا.

وتابع القائمون على الدراسة: “بالنسبة للمشروبات الغازية المحلاة صناعيا، نحتاج الآن إلى فهم أفضل للآليات التي قد تكمن وراء هذه الصلة، ونأمل أن تحفز دراسة مثل دراستنا هذه الجهود”.

وأضاف الباحثون في الوكالة الدولية لأبحاث السرطان، حول الدراسة: “نتائجنا الخاصة بالمشروبات الغازية المحلاة بالسكر تقدم مزيدا من الدعم، للدعوة من أجل الحد من الاستهلاك واستبدالها بمشروبات صحية أخرى ويفضل أن تكون المياه”.

ورأى القائمون على الدراسة، أن المشروبات الغازية نفسها قد لا تكون الأساس لهذه الصلة، موضحين أن النتائج الجديدة لا تعني أن المشروبات الغازية تسبب الموت المبكر، لأنه في هذه الأنواع من الدراسات، هناك عوامل أخرى قد تكون وراء الصلة التي لاحظوها، مثلا قد يكون الاستهلاك المرتفع للمشروبات الغازية مؤشرا على اتباع نظام غذائي غير صحي.