تعرفي على الفوائد الصحية لمضغ العلكة الخالية من السكر

تعرفي على الفوائد الصحية لمضغ العلكة الخالية من السكر

كثير من الأشخاص يمضغون العلكة للتسلية أو لعمل الفقاعات، ولكنهم لا يعلموا أن للعلكة الخالية من السكر، فوائد عديدة للجسم، منها تحسين الذاكرة والتقليل من القلق والتوتر، والمساعدة على الإقلاع عن التدخين وتقليل ارتجاع المريء، والعديد من الفوائد الأخرى، بالإضافة إلى:


تخفف صداع الطيران

في حال وجود ألم في الأذن بسبب تغيرات ضغط الهواء أثناء الإقلاع والهبوط على متن طائرة، عليك بتناول العلكة لأنها تعتبر الطريقة الأسهل لتخفيف الضغط.

إنزال الوزن

يساعد مضغ العلكة على توقيف الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة السكرية، وهو أحد الأسباب الرئيسية وراء زيادة الوزن بشكل سريع، حيث أن مضغها كثيرا يقلل من الجوع عن الطعام، ربما من خلال التعديلات في استجابات هرمون الأمعاء المتعلقة بالشبع.

التخفيف من القلق

يساعد تناول العلكة الخالية من السكر على التخلص من حالات القلق والاكتئاب والتوتر التي يشعر بها الشخص، نتيجة الضغوط الحياتية التي يمر بها، كما أنها وسيلة جيدة للتخلص من الحالات العصبية، حيث إنها تساعد على تقليل هرمون التوتر بالجسم.

المساعدة على التركيز

للعلكة دور هام في تعزيز الأداء العقلي والتركيز وتقوية الذاكرة، بفعل زيادة تدفق الدم إلى الدماغ أثناء مضغها، مما يساعد على زيادة نسبة الأكسجين في الدماغ.

ارتجاع المريء

تناول العلكة بين وجبات الطعام، يساعد على التقليل من نسبة الإصابة بالارتجاع المريئي، وكذا الحرقة التي تصيب المعدة، كما يقلل من نسبة الحمض بالمريء، وهذا لأنها تساعد على زيادة اللعاب.

التخلص من رائحة الفم الكريهة

تناول العلكة الخالية من السكر، له دور كبير في التخلص من رائحة الفم الكريهة، حيث إنها تساعد على التقليل من نسبة البكتيريا في الفم، التي تكون مسببة لتلك الرائحة الكريهة.

المساعدة في الإقلاع عن التدخين

يساعد تناول العلكة الخالية من السكر، على الشعور بعدم الرغبة في التدخين، حيث أن مضغها يساعد على التخفيف من الرغبة الشديدة للفم على تدخين  السجائر.