أمومةفن العيش

اسباب ظهور الحبوب على وجه طفلك الرضيع

يتعرض الرضيع لتغيراتٍ عدة في مظهره الخارجي بعد فترة من ولادته، كما وتظهر عليه أمور وأعراض مفاجئة، ومن هذه الأمور الحبوب التي تظهر على وجهه وتُعتبر أمراً طبيعياً ولا يستدعي القلق. تُقسم هذه الحبوب الى نوعين: النوع الأول يتمثل بالحبوب الحمراء ذات الرأس الأبيض، أما الأخرى تظهر على شكل بقع بيضاء على الوجه ومناطق أخرى من الجسم، فما هي الأسباب وراء ظهور هذه الحبوب؟ وهل من علاج؟ الأجوبة في هذا الموضوع :

ما هي أسباب ظهور الحبوب على الرضيع؟
ما من سبب محدد يبرر ظهور الحبوب على وجه الطفل، لذا لا نستطيع تعميم الأمر على جميع الأطفال،غالباً ما تكون هذه الحبوب ناتجة عن انتقال هرمونات الأم للرضيع الأمر الذي يسبب ظهور الحبوب، وخاصةً الأمهات اللواتي عانين في الماضي من ظهور حب الشباب. من جهة أخرى قد تدل هذه الحبوب على إصابة الطفل بحساسية معينة. في الحالتين على الأم اتباع هذه الارشادات للتعامل مع هذا النوع من الحبوب بطريقة صحيحة وهي كالتالي:

– عدم محاولة التخلص من هذه الحبوب من خلال فركها.

– عدم تعريض الطفل للاستحمام اليومي، وذلك بسبب مساهمة الشامبو والمياه بزيادة عدد الحبوب.

– المحافظة على نظافة وجه الرضيع، كما على الأم مسح وجه الطفل بفوطة مبللة بمياه دافئة.

– تجنب الكريمات والصابون والزيوت المتداولة في الأسواق، لأن من شأنها تهييج واحمرار الحبوب الا في حال نصح الطبيب باستخدام كريم طبيّ معيّن.

هل من علاج للحبوب على وجه الرضيع؟
غالباً ما تختفي هذه الحبوب مع نمو الطفل ولا تستدعي أي علاج طبي. لكن اذا لاحظت الأم أن هذه الحبوب ما زالت تتكاثر، وتسبب ألماً وحكة لطفلها عليها زيارة الطبيب لكي يُقدم لها العلاج المناسب والمستحضرات الطبية التي عليها تطبيقها على وجه الطفل.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى