أمومةفن العيش

ما الذي يجب أن تعرفيه عن حركة التوأم؟

الحمل بتوأم قد تكون بمثابة فترة مرحة ومرحلة ممتعة تشعر فيها الأم بحركة بطفلَيها، بانتظار موعد الولادة وبدء رحلة الاهتمام المزدوجة بالرضيعين. لكن قد تتساءلين كيف تكون حركة التوأم داخل الرحم؟ وهل من فرق بين الحمل بتوأم والحمل بجنين واحد؟ سنجيبكم على الأسئلة في هذا الموضوع:

ما هو الفرق بين حركة جنين واحد والتوأم؟
هناك فرق كبير! فالمرأة الحامل بتوأم، تشعر بركلات وحركة الأجنّة، بشكل ملحوظ وكبير، وابتداءً من نهاية الشهر الثاني من الحمل أحياناً. أمّا الحامل بطفل واحد، فلا تشعر بذلك قبل الشه الرابع من الحمل تقريباً. كذلك، الحامل بتوأم، تشعر بسرعة الحركة داخل الرحم، وتستطيع كشف كل ركلة بشكل منفصل.

كيف تكون حركة التوأم داخل الرحم؟
 يُمكن للأمّ الفصل وتمييز بين حركة جنين وآخر، في الرحم نفسه. ويمكن أن تكشف ذلك، عبر تحديد موقع الجنين. مثلاً، كلّما بعُد التوأم عن بعضهما، عندما يكون جنين في أعلى البطن، وآخر في الأسفل، عندها تستطيع الأم تحديد الركلات، بشكل واضح. في المقابل، إلتصاق التوأم في الرحم، يُصعّب على الأم، تحديد الركلات وحركة التوأم.

نصائح للأم الحامل بتوأم
– الحمل بتوأم لا يعني أن تصبح الأم بوزن مضاعف، ولكن يجب أن تحرصي على الحصول على حصص مضاعفة، من العناصر الغذائيّة كالفيتامينات والمعادن، بشكل يومي ليكفي احتياجات الجسم والأجنّة.
– اخضعي لقياس مستوى ضغط الدم، ونسبة السكر كل شهر. وفي الشهر الأخير من الحمل، احصلي على هذه القياسات على الأقلّ مرّة في الأسبوع.
– احصلي على تغذية متوازنة، غنيّة بالخضروات والفواكه، كي لا تصابي بالإمساك.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى