أمومةفن العيش

كيف تتمّ عملية تركيب اللولب؟

اللولب من وسائل منع الحمل وهو أداة صغيرة على شكل حرف T يتم إدخالها إلى الرحم ، ويعمل على إطلاق هرمون البروجسترون لمنع حدوث الحمل. نكشف في هذا الموضوعكيف تتم عملية تركيب اللولب.

– تناول دواء مسكّن:
قبل البدأ  بتركيب اللولب، ينصح المرأة بتناول دواء مسكّن قبل العملية بساعة تقريباً، لتخفيف أي تشنجات أو ألم مضاعفات مشابهة قد تنتج عن إدخال اللولب.

– فحص مهبلي داخلي:
في الخطوة الأولى لعملية تركيب اللولب وقبل إدخاله، لا بدّ من القيام بفحص مهبلي داخلي من أجل تحديد مواقع أجزاء الجهاز التناسلي. ويساعد هذا الأمر الطبيب على معرفة حجم وموقع الرحم والأعضاء التناسلية، مما يساهم في إنجاح عملية تركيب اللولب بشكلٍ صحيح وسليم.

– تثبيت المهبل والرحم:
إدخال أداة خاصة لإبقاء المهبل متوسعاً مما يسمح برؤية الداخل بوضوح للمساعدة على تركيب اللولب والإنتهاء من إدخاله بشكلٍ جيد.

– تعقيم المهبل:
  إدخال سائل خاص لتعقيم البيئة الداخلية للمهبل، لتجنب حدوث الالتهابات أو التقاط أي نوع من العدوى أثناء عملية تركيب اللولب.

– أخذ القياسات:
بعد فتح المهبل وتعقيمه، إدخال أداة خاصة تتيح له معرفة طول واتجاه عنق الرحم والرحم. يساعد هذا الأمر الطبيب على إدخال اللولب بشكل صحيح من دون أي خطأ أو خطورة ولتفادي أي مضاعفات محتملة قد تنتج عن العملية مثل ثقب الرحم على سبيل المثال.

– تركيب اللولب:
في المرحلة الأهم، يتمّ وضع اللولب في أداة خاصة بعد تحضيره وطيه بالشكل المناسب قبل إطلاق هذه الأداة المحتوية على اللولب إلى داخل المهبل. وعندما يستقر اللولب في المكان المخصص له ويخرج من الأداة الذي وُضع فيها، تخرج ذراعاه ليثبت في مكانه الصحيح.

– المرحلة الأخيرة:
بعد إجراء خطوات إدخال اللولب بنجاح، تترك  الخيوط المتدلية من اللولب إلى عنق الرحم ثم يقوم بقصّ الخيوط الخارجة من المهبل لكي لا يبقى منها أي جزء ظاهر إلى العلن.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى