أمومةفن العيش

كيف تعالجين بشرة الرضيع الجافة؟

جفاف الجلد وتقشّره هو أمر طبيعي وشائع جداً عند الأطفال حديثي الولادة، ولكن مع تقدّم الأشهر يمكن أن يستمر الجفاف ما يقلق الأم. فكيف يمكن أن تواجهي هذه المشكلة للحدّ من جفاف بشرة طفلكِ؟ اكتشفي التفاصيل :

الاستحمام
تزيل الحمامات الطويلة الزيوت الطبيعية من بشرة الطفل، مما قد يؤدي الى جفافها، لذلك يفضل الأطباء تقليل وقت الاستحمام إلى 5 أو 10 دقائق. هذا ومن الأفضل استخدم الماء الفاتر بدلًا من الماء الساخن واستخدمي المنظفات الخالية من العطور والصابون والكحول التي لا تقوم بتجفيف على بشرة الرضيع الحساسة.

ترطيب جلد الطفل
يمكنك وضع مرطّب مضاد للحساسية على بشرة طفلك أكثر من مرة خلال اليوم خاصة اذا كان يعاني من التقشر. يساعد الكريم المرطب على حماية البشرة من الجفاف ويحافظ على نعومتها كما أن استعماله بعد الاستحمام يحبس الرطوبة في الجلد. وفي هذا السياق، ننصحكِ بالاعتماد على الانواع التالية من المرطّبات المخصّصة للاطفال الرضع:

حماية الطفل من الهواء البارد
لا تجعلي مولودك يتعرّض للبرد أو الرياح عندما يكون في الهواء الطلق. ضعي له الجوارب أو القفازات وغطيه ببطانية خفيفة حتى لا يصاب جلده بالجفاف

استخدام مرطب الهواء
يمكن أن يسبّب الهواء الجاف جفافاً في البشرة فاستخدمي مرطب الهواء البارد لرفع مستوى الرطوبة في غرفة الطفل. هذا الأمر يساعد في تخفيف الإكزيما وجفاف الجلد كما أنه يمنع التقشر.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى