أمومةفن العيش

متى يسمح للأطفال بأكل العسل؟

العسل مُحلي طبيعي معروف بفوائده الصحية؛ كما أنه يحتوي على العديد من الخصائص الطبية، مما يجعل استخدامه شائعا في الطب التقليدي؛ ومع ذلك، لا يعتبر العسل خيار آمنا للأطفال.

العسل ليس من مسببات الحساسية الشائعة أو خطر الاختناق المحتمل، فلماذا ليس مسموحا به للأطفال؟

إن تقديم العسل الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة يعرضهم لخطر الإصابة بالتسمم الغذائي. التسمم الغذائي للرضع هو مرض نادر ولكنه خطير ويحدث عندما يبتلع الطفل جراثيم منتجة للسموم من بكتيريا. توجد بكتيريا البوتولينوم بشكل طبيعي في التربة والغبار وبعض المواد الغذائية مثل العسل.

حتى قطرة من العسل يمكن أن تعرض الجهاز الهضمي للطفل لأبواغ بكتيرية قد تنبت في الأمعاء. تتكاثر البكتيريا وتنتج سمومًا عصبية ضارة يمكن أن تؤثر هذه السموم العصبية (المعروفة أيضًا باسم سموم البوتولينوم) على وظائف الأعصاب ، مما يؤدي إلى أعراض خفيفة إلى شديدة مثل:

إمساك
صعوبة في البلع والامتصاص
ضعف وترهل العضلات
تدلي الجفون
صعوبات في التنفس
شلل

يمكن أن توجد بكتيريا البوتولينوم في العسل المعالج أو المبستر. لذلك ، يجب تجنب إطعام أي نوع من أنواع العسل أو المواد الغذائية التي تحتوي على العسل للأطفال دون سن السنة.

متى يمكن للأطفال تناول العسل؟
يمكن للأطفال الأصحاء تناول العسل مرة واحدة بعد اتمام  12 شهرًا . يتمتع الأطفال الصغار الأصحاء بجهاز هضمي ناضج يمكنه مقاومة بكتيريا البوتولينوم بشكل فعال. وبالتالي ، يمكنهم الاستمتاع بالعسل كجزء من نظام غذائي متوازن.

يمكنك إطعام طفلك الصغير بالعسل عن طريق إضافته إلى الحليب أو مواد غذائية مختلفة، مثل دقيق الشوفان والعصيدة. كذلك، يمكنك دهنه على الخبز المحمص أو البانكيك أو إضافته إلى الزبادي أو العصير الطازج.

التركيب الغذائي للعسل
هناك المئات من أنواع العسل، ولكل منها تركيبته الغذائية الفريدة. بشكل عام، يحتوي العسل الخام على الماء والسكر (الفركتوز والجلوكوز) والإنزيمات والأحماض الأمينية والفيتامينات والمعادن والمركبات النشطة بيولوجيًا، مثل الفلافونويد والبوليفينول.

على الرغم من أن التركيبة الغذائية للعسل تبدو جذابة، إلا أنها تحتوي على كميات قليلة من الفيتامينات والمعادن. لذلك، على المرء أن يستهلك العسل بكميات كبيرة لجني فوائده. ومع ذلك، لا ينصح بهذا لأن العسل يحتوي على نسبة عالية من السكر.

فوائد العسل للأطفال الصغار
يحتوي العسل على سكريات، مثل الفركتوز والجلوكوز، مما يضيف نكهة للطعام ويمنح الطاقة. يحتوي على مركبات نشطة بيولوجيًا يمكن أن تقدم العديد من الفوائد طويلة الأجل، مثل تحسين الهضم وتقوية المناعة. بالإضافة إلى ذلك ، تعمل السكريات القلة في العسل كمواد حيوية تعزز نمو بكتيريا الأمعاء الصحية.

يعتبر العسل أيضًا له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات ومطهرة ومضادة للأكسدة، والتي قد تكون مفيدة في علاج بعض الحالات، مثل الجروح والسعال والبرد والتهاب الحلق؛ إذا كنت تنوي استخدام العسل كعلاج طبيعي، فاستشري الطبيب. يجب استخدام العسل للاستخدام الفموي والموضعي فقط بين الأطفال الأكبر من 12 شهرًا.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى