فن العيشلايف ستايل

كيف تتخطين عيوبك وتثقين بنفسك من جديد؟

يرى كل شخص أن لديه عيوباً في شكله أو نقصاً ما في حياته أو شخصيته. لذا لا يشعر بالرضى والاكتفاء. وقد يتحول هذا الشعور أحياناً إلى عدم ثقة بالنفس ويترجم أيضاً من خلال عدم القدرة على أداء الكثير من المهمات بسبب الخوف من عدم النجاح أو من نظرة الآخرين الانتقادية. ورغم ذلك يمكن، من خلال اتباع بعض النصائح، التغلب على هذه المشاعر السلبية والتعامل مع العيوب بطريقة عملية ومفيدة:

1 التركيز على الصفات الإيجابية
أياً تكن الصفة التي لا تحبينها في شكلك أو شخصيتك، الأفضل ألا تفكري بها دائماً. ومن المهم أن تركّزي على صفاتك الإيجابية. فبدلاً من أن تتذمري غالباً بسببها حاولي تحويل تفكيرك الإيجابي إلى طاقة تساعدك على تحقيق التطور في حياتك. وهكذا يمكن إنجازاتك أن تطغى على عيوبك وأن تجعلها شيئاً من الماضي بالنسبة إليك وإلى الأشخاص المحيطين بك.

2 حدّدي نقاط ضعفك
إذا كنت ترين أن بعض صفات شخصيتك مزعجة وغير جيدة، حاولي أن تفكّري في سببها. فقد يكون هذا السبب وراثياً أو ناتجاً عن علاقتك بالأشخاص الآخرين أو مرتبطاً بطفولتك أو بحدث ما في حياتك. وبعد التحليل يمكنك أن تضعي مخططاً لتغيير تلك الصفات واستعادة الثقة بنفسك.

3 تقبلي شكلك وشخصيتك
أفضل طريقة للثقة بنفسك هي أن تتقبلي صفاتك الخارجية والداخلية كما هي. ولذلك عليك التفكير بطريقة واقعية لأن لدى كل من الأشخاص المحيطين بك صفات إيجابية وأخرى سلبية. ويمكنك أن تلجئي إلى هذه الخطة: أطلبي من أشخاص مقربين تثقين بهم مثل شقيقاتك وأشقائك أن يدونوا على ورق تقييماً لصفاتك وأن يحددوا ما يرون أنه جيد منها وما يعتبرونه سيئاً. وهكذا يمكنك التعرف على نفسك أكثر. وكلما شعرت بضعف في الثقة بنفسك، إقرئي ملاحظاتهم وركّزي على الناحية الإيجابية منها.

4  تجاهلي انتقادات هؤلاء الأشخاص
قد يحرص بعض الأشخاص، من خلال انتقاداتهم، على إضعافك ودفعك إلى الشعور بالإحباط. وفي هذه الحالة من الخطأ أن تنتبهي لانتقاداتهم لأنها قد لا تكون مبنية على أسس حقيقية. فقد تكون الغيرة هي التي تجعلهم ينتقدون. إذاً الحل الأفضل هو تجاهلهم. وهكذا يمكنك الحفاظ على ثقتك بنفسك.

5  شاركي في نشاطات جماعية
من أفضل الطرق التي تساعدك على استعادة الثقة بنفسك هي المشاركة في نشاطات جماعية مثل الأعمال الخيرية وضمن جمعيات أو المساهمة في حملات أو معارض… فهذا يجعلك تشعرين بأهميتك بالنسبة إلى المجموعة. كما أنه يساعدك على التخلص من بعض ما ترينه عيباً في شخصيتك مثل الخجل والانطواء.

ركّزي على أهدافك
لا تتوقفي مطولاً عند “عيوبك” بل خططي وركزّي على تحقيق أهدافك التي تؤدي إلى حدوث تحسّن كبير في مختلف مجالات حياتك. حدّدي هدفاً معيناً وارسمي خريطة طريق لتبدئي بتنفيذه. وتأكدي أن كا إنجاز تحققينه سيجعلك أكثر ثقة بنفسك.

7 أنظري حولك
من المفيد جداً أن تنظري إلى الأشخاص المحيطين بك. وهكذا ستلاحظين أنّ الكثيرين منهم حققوا النجاح بدرجات متفاوتة. ويعني هذا أنه ليس من الضروري أن تصبحي نجمة أو مديرة مثلاً لتتحدثي عن نجاحك. فأن تكوني موظفة ناجحة ليس عيباً. إذاً إفرحي بكل خطوة تقومين بها واستفيدي منها ولا تستسلمي.

8 حولي عيوبك إلى صفات جيدة
إذا كنت ترين أن لديك عيوباً في شكلك أو شخصيتك، حاولي أن تنظري إلى كل منها من زاوية أخرى. أي ركّزي على الجانب الإيجابي في كل عيب. فإذا كنت تشعرين بالانزعاج لأن الجميع يقولون إنك عصبية المزاج، تذكري أنّك تظهرين انفعالك في كثير من الأحيان بسبب دفاعك عن الحق ورفضك لكل من وما يخالف القواعد الأخلاقية والقانونية.
وفي حال كنت ترين في حساسيتك المفرطة عيباً، لا تنسي أن هذا يعني أنّك ودودة وتقدرين ما يشعر به الآخرون وتراعينه.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى