أمومةفن العيش

نصائح لتخفيف ألم التسنين عند الأطفال

مرحلة التسنين لدى الأطفال من أصعب المراحل، بوغالبًا ما يشعر عدد من الأطفال بألم عند بدء التسنين، وهو الأمر الذي يشعره بعدم الراحلة، ويبدأ بالصراخ والبكاء، وبالتالي فإن هذه المرحلة تحتم على الأم إتباع بعض النصائح والإرشادات.

يجب على الآباء العناية بفم الطفل وقت التسنين، لأن ذلك يجنبك الكثير من الأمور، كالبكتيريا وانتقال العدوى والفطريات، ويقلل من الآلام، لذا حاولي فركي لثة طفلك بواسطة أصبع نظيف أو قطعة من الشاش لفرك لثة طفلك.

ومن الأمور المهمة التي تقلل من ألم التسنين لدى الطفل هي العضاضات لذلك يجب عليك اختيار الأنواع التي تناسب معايير السلامة، ووضعها في الثلاجة، من ثم إعطائها لطفلك فهي تهدئ تورم اللثة الناتج عن التسنين.

وينصح عدد من الأطباء خلال مرحلة التسنين بضرورة إعطاء الطفل الأطعمة الباردة لأنها تحد من الشعور بالألم مع ضرورة تجنب استخدام الجل المسكن، لأنها قد تتسبب في نوبات وصعوبة في التنفس.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى