أمومةفن العيش

تعرفي على أعراض الحمل بتوأم

على الرغم من تشابه أعراض الحمل بتوأم مع أعراض الحمل العادية بشكل كبير، إلا أن هناك مجموعة من العلامات التي تؤكد أنكِ حامل بتوأم، من بينها:

زيادة مستوى هرمون الحمل: والذي يظهر عادةً بعد 10 أيام من حدوث الحمل عن طريق البول أو الدم. عند الحمل بتوأم تزداد مستويات هرمون الحمل عن مستواه عند الحمل بطفل واحد.

التعب المفرط: بعد أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من الحمل، تتُرجم أعراض الحمل بتوأم إلى التعب والإرهاق والخمول بشكل أكبر، نتيجة لحاجتكِ إلى رعاية طفلين.

زيادة الشهية: فعندما تكونين حامل بتوأم، تزداد شهيتك بشكل واضح نتيجة لحاجة جسمكِ إلى مزيد من الطعام للطفلين.

زيادة حجم البطن: إذ أن بطن الحامل بتوأم تكون أكبر من الحامل بطفل واحد، وذلك نتيجة توسع الرحم لاستيعاب الطفلين.

تقلب المزاج: وذلك بسبب ارتفاع كثافة الهرمونات الناتجة عن الجسم لتلبية الاحتياجات المتزايدة للطفلين، وهذا يُمكن ملاحظته بسهولة بعد 6 أسابيع من الحمل.

غثيان الصباح: وهو من أعراض الحمل الشائعة في جميع الأحوال، ولكن تتزايد حدته في حالة الحمل المتعدد.

التبول المتكرر: وهو أيضًا من علامات الحمل الشائعة، ولكن في حالة الحمل المتعدد يزيد مُعدل تكرار التبول نتيجة الضغط الذي يسببه حجم الرحم على المثانة.

آلام الظهر: إذ أن آلام الظهر المتكررة تكون نتيجة للوزن الزائد وتضخم الرحم والنشاط الهرموني الزائد عن المعتاد. الوقوف بشكل مستقيم، مع رفع صدركِ عاليًا سوف يساعد في تخفيف الألم، كما يجب عليكِ ارتداء الأحذية المسطحة (الفلات)، وتجنب ضم ركبتيكِ أثناء الجلوس.

التشنجات: وهي من العلامات المبكرة للحمل المتعدد، وذلك نتيجة توسع الرحم أكثر من المعتاد.

الأرق: الأرق أو قلة النوم من الأمور التي تحدث عند الحمل بتوأم بسبب آلام الظهر والتشنجات والغثيان. ولهذا، فإن أفضل وضعية للنوم أثناء الحمل بتوأم تكون على جانبكِ مع وضع وسادة بين ساقيكِ وتحت بطنكِ

ألم الثدي: خلال الأسبوعين الرابع والخامس من الحمل بتوأم، يحدث ألم شديد في حلمات الثدي نتيجة التغيرات الهرمونية، وبحلول الأسبوع السادس تُصبح الحلمات أغمق لونًا وتزيد حساسيتها بشكل مفرط. ارتداء حمالات الصدر في هذا الوقت يساعد على تقليل الألم.

دوالي الساقين: يتطلب الحمل المتعدد مزيدًا من تدفق الدم لتوفير النمو الصحي للأطفال، إلا أن زيادة تدفق الدم يسبب ضغطًا على الأوردة المؤدية للساقين مما يسبب دوالي الساقين.

نبضات قلب الجنين: قرب نهاية الثلث الأول من الحمل يمكن للطبيب استخدام جهاز الدوبلر والموجات فوق الصوتية لاكتشاف نبضات قلب الجنين، والتي يُمكنكِ من خلالها سماع دقات قلبين في حمل التوأم.

ارتفاع قعر الرحم: ويتم قياسه من أعلى ارتفاع قاع الرحم إلى الارتفاق العاني ويحسب باستعمال السنتيمتر، ويدل على تطور عمر الجنين وأسابيع الحمل. إذا كان المقياس أكثر من سنتيمتر واحد في الأسبوع، فقد يكون ذلك من علامات الحمل بتوأم.

مستوى هرمون ألفا: وهو فحص يتم إجراؤه على الأمهات الحوامل خلال الثلث الثاني من الحمل، ويستخدم لاستبعاد بعض مخاطر العيوب الخلقية ومتلازمة داون. عند الحمل بتوأم، قد تُظهِر النتيجة مستويات عالية أو “إيجابية” بشكل غير عادي من هذا الهرمون، ويمكن للطبيب التأكد بشكل أكبر من خلال فحص السونار.


زر الذهاب إلى الأعلى