أمومةفن العيش

سرعة نبض القلب يدل على الحمل بفتاة.. كيف ذلك؟

تضاربت مجموعة من الدراسات العلمية والطبية فيما بينها، بسبب حقيقة وجود علاقة بين سرعة نبض القلب وجنس المولود.

وفي هذا الصدد، وجدت بعض الدراسات وجود علاقة بين سرعة نبض القلب وجنس المولود الذي غالبا ما تكون “أنثى” وليس “ولد”.

وأوضحت الدراسات، أن نبض الأنثى يكون أسرع من الذكر، ففي الأسبوع الخامس من الحمل يكون نبض قلب الجنين  قريبًا من نبض الأم بمعدل 80-85 نبضة في الدقيقة.

فعادة عندما تكون المرأة حامل بفتاة، يكون نبض الجنين أعلى من 140 نبضة في الدقيقة، في حين عند الحمل بولد يكون النبض أقل من 140 نبضة في الدقيقة، إلا أن هذه الأمور لازالت غير دقيقة.

وكشفت بعض الدراسات، أن نبض الجنين سواء كان ذكر أو فتاة، يتسارع بالعادة وبشكل منتظم وصولًا للأسبوع التاسع من الحمل ليصل إلى 170-200 نبضة في الدقيقة، ومن ثم يبدأ بالهبوط تدريجيًا ليستقر على معدل 120-160 نبضة في الدقيقة.


زر الذهاب إلى الأعلى