أمومةفن العيش

التعليم في زمن الكورونا.. نصائح لتدريس الأطفال عن بعد

في الوقت التي اتخذت فيه وزارة التربية والتعليم قرار التعليم عن بعد في عدة مدن بالمملكة، بسبب تفشي جائحة “كورونا”، بدأ معظم الآباء بتطبيق هذا القرار وحولوا بيوتهم إلى مدارس وتحولوا هم لأساتذة من أجل تعليم أبنائهم.

ويتجه بعض الآباء لوضع قبعة الأستاذ داخل المنزل من أجل تدريس أبنائهم إلا أن هذا الأمر اعتبرته الدكتورة، مليكة أصبان، اختصاصية في الطب النفسي للرضيع والطفل والمراهق، خاطئا.

وأوضحت الدكتورة، مليكة أصبان، في تصريح هاتفي لموقع “غالية”، أن أولياء التلاميذ لا بد أن يتعاملوا مع أطفالهم بصفة الأم والأب وليس بصفة الأستاذ لاسيما في ظل هذه الظروف الصحية الاستثنائية.

وشددت أصبان، اختصاصية في الطب النفسي للرضيع والطفل والمراهق، على ضرورة احترام الآباء طقوس الطفل الخاصة به أثناء الدراسة، لأن الأطفال تختلف قدراتهم، لذلك يجب تقبلهم في هذه المرحلة الحرجة.

وأشارت مليكة أصبان، في حديثها أنه من الطبيعي عدم تقبل الأطفال لهذه الوضعية (الدراسة عن بعد)، لذلك يجب على الآباء التعامل مع أطفالهم بدون عنف أو إكراه لأن ذلك سيؤثر عل نفسيتهم.


زر الذهاب إلى الأعلى