أمومةفن العيش

لمنع حدوث حمل.. اتبعي هذه النصائح المهمة بعد تركيبك اللولب

يعتبر اللولب من أكثر الوسائل أمانا وفاعلية في منع الحمل، إلا أن بعد تركيبه لابد من إتباع مجموعة من النصائح قبل ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجك، ومعرفة الوقت المناسب لممارسة العلاقة الجنسية مع زوجك.

وفي هذا الصدد، أوضح عدد من الأطباء والخبراء، أن النساء اللواتي قمن بتركيب اللولب النحاسي، يمكنهن ممارسة العلاقة الحميمة مع أزواجهن بأمان بعد تركيبه مباشرة دون الخوف من وقوع الحمل، لأن فاعليته تبدأ فورًا بمجرد تركيبه داخل الرحم.

وفيما يخص اللولب الهرموني، فإذا تم تركيبه في أي توقيت آخر بعد انتهاء الدورة الشهرية، فيجب استخدام وسيلة مساعدة لمدة 7 أيام متتالية، لضمان الحماية وحتى يصبح فعالًا في منع الحمل، إلا أنه يكون فعالًا وآمنًا لممارسة العلاقة الحميمة في أي وقت بعد التركيب، ولكن في حالة تم تركيبه بعد انتهاء الدورة الشهرية مباشرة.

وينصح الأطباء، النساء المتزوجات بتركيب اللولب بعد مرور أسبوع من بداية الدورة الشهرية، أو قبل نهاية الأربعين يومًا فترة النفاس بعد الولادة مباشرة، وذلك لسببين وهما، التأكد من عدم حدوث حمل في هذه الفترة، وسهولة تركيب اللولب، وانفتاح عنق الرحم بشكل جيد دون ألم.


الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى