فن العيشلايف ستايل

كيف يمكنك تجنب شعور الإرهاق في العمل؟

تشير العديد من الدراسات إلى أن الإفراط في العمل يضر بأداء الموظفين وصحتهم، لأنهم معظم الوقت يكونون مرتبطين بالإنترنت، وهذا الأمر يؤثر سلبا على صحتهم، حيث يزيد من خطر الإرهاق.

يتحتم عليك أن تدع حاسوبك في العمل، أي حاول أن تجعل أعمالك في المكتب فقط، لا تنقلها معك إلى المنزل، وحاول تعيين حدود مع زملائك في العمل، بمعنى اضبط المهام الإضافية.

ومن الضروري أن تقلل قنوات الاتصال قدر الإمكان، لأن قنوات الاتصال المتعددة ستجعلك تشعر بأنك أقل إنتاجية وبالتالي تفقد تركيزك وتبدأ بالإحساس بالإرهاق.

وفي هذا الصدد، شدد عالم النفس بجامعة جورج واشنطن، دانيال ليبرمان، على العاملين بداخل مكاتب، الذين يصنفهم بأنهم يعملون في عالم غير واقعي، بضرورة “قيامهم في بداية اليوم، بتحديد المهام، التي يجب عليهم إنجازها، أو على الأقل يمكن تحقيق توازن بين المهام المراد تحقيقها والواقع المتاح لإتمامها، حتى يشعروا بارتياح أنهم حققوا إنجازات في نهاية اليوم مما سيقلل شعورهم بالإرهاق والتعب”.

ويقول دانيال ليبرمان، يجب أن “تأخذ استراحة من كل هذا العمل التجريدي، الذي تقوم به على الكمبيوتر وتعيش فقط في الوقت الحاضر، من أجل أن تحقق توازنا في العقل سيكون مصدر ارتياح له، وبالتالي تقلل شعورك بالإرهاق في نهاية اليوم”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى