أمومةفن العيش

حبوب منع الحمل تصيبك بمرض مزمن

حبوب منع الحمل، هي إحدى الطرق الشائعة والمتبعة لتنظيم الحمل عن طريق منع إلتقاء البويضة بالحيوان المنوي، وهي أدوية هرمونية تؤخذ عبر الفم، تحتوي على الشكل الصناعي من كل من الهرمونات الأنثوية الإستروجين والبروجسترون التي يصنعها جسم المرأة بشكل طبيعي، ويقوم مبدأ عملها على منع حدوث الإباضة وإنتاج الجسم للبويضات.

وأثيرت تحذيرات مستمرة من الآثار الجانبية المصاحبة لاستخدام حبوب منع الحمل، على المدى الطويل، حيث ظهر آخرها في دراسة نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وأثبتت الدراسة التي أجريت على 80 ألف امرأة، واستمرت نحو 22 عاماً، بأن حبوب منع الحمل تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة 33 في المائة.

وفسر العلماء نتائج الدراسة إلى أن تناول حبوب منع الحمل لفترة طويلة، يعمل على زيادة الهرمونات في الجسم، مشيرين إلى أن النساء لسن بحاجة إلى التخلّي عن حبوب منع الحمل، إلا في حالة استعداد الجسم للإصابة بمرض السكري، مثل التاريخ المرضي في العائلة، أو كون المرأة تعاني من زيادة في الوزن، ما يزيد لديها خطر إصابتها بداء السكري.


زر الذهاب إلى الأعلى