تناول الحامل لهذا المسكّن يصيب الجنين بأمراض خطيرة

تناول الحامل لهذا المسكّن يصيب الجنين بأمراض خطيرة

“الباراسيتامول” أو ما يُعرف بالـ”أسيتامينوفين” طبياً، هو واحدٌ من أكثر الأدوية استخداماً بين البشر، ويُستخدم بشكل رئيسي لعلاج الحمّى والصداع وتسكين الآلام الخفيفة، كما أنه يدخل في تركيب أدوية الإنفلونزا.


وحذّرت دراسة جديدة الحوامل من تناول مسكنات “باراسيتامول”، لأنها تزيد خطر المشاكل السلوكية لدى الطفل، في مرحلة لاحقة، وأظهرت الدراسة التي أجريت في جامعة “بريستول” البريطانية، أن الأطفال الذين تناولت أمهاتهم هذه المسكنات، وخاصة خلال منتصف الحمل، حيث يكونون أكثر عرضة للمشاكل السلوكية، بين 6 و 11 سنة.

وكانت أبحاث سابقة قد وجدت صلة بين تناول مسكنات باراسيتامول، ومنها “بانادول” أثناء الحمل وبين الربو، وبحسب الدراسة الجديدة يشكو كثير من الأطفال الذين تناولت أمهاتهم باراسيتامول وقت الحمل، من مشكلة فرط النشاط ونقص الانتباه والتركيز، كما أن تناول “الباراسيتامول” أثناء فترة الحمل، قد تكون له عواقب كبيرة على الأطفال، خاصة الذكور منهم، إذ تزداد عندهم نسبة الإصابة بمرض التوحد.

ويمكن أن يكون “الباراسيتامول” ضارا على النمو العصبي للطفل، خاصة أنه يقلل الإحساس بالألم في مخ الجنين، كذلك يؤثر على مدى نضوج الخلايا العصبية، والاتصال مع بعضها البعض، كما يمكن أن يؤثر على تطور الجهاز المناعي.