5 أوضاع جنسية مناسبة للحامل وصحة الجنين

5 أوضاع جنسية مناسبة للحامل وصحة الجنين

بالرغم من أن أغلب الأطباء ينصحون النساء الحوامل بممارسة العلاقة الحميمية بصفة منتظمة خلال فترة الحمل، إلا أن الحامل دائم ما تتخوف من ممارسة الجنس، بسبب خوفها إلحاق الضرر بالجنين خلال عملية الإيلاج.


نقدم لك غاليتي، بعض الوضعيات الآمنة لك خلال فترة الحمل، لتحافظي بها على علاقة جنسية منتظمة مع شريكك:

وضعية حافة السرير

هذه الوضعية مناسبة جدًا للمرأة الحامل، لأنها عندما تستلقي على حافة السرير تتجنب ضغط الجنين على الرحم وبالتالي لا تحدث ضغوطات أكثر على الأوعية الدموية، ويمنع انخفاض ضغط الدم أو تسارع في نبضات القلب.

هذه الوضعية أيضا، تجنبك حدوث الدوار والدوخة، لذلك فهذه الوضعية سوف تتلائم مع جميع أشهر الحمل كما أنها من الأوضاع الجنسية الممتعة للغاية بالنسبة للزوج والزوجة، لأنها تمنحهم مرونة أكثر في الحركة.

يمكنكِ ممارسة وضعية حافة السرير من خلال استلقاء الزوجة على ظهرها على السرير بحيث تكون منطقة الحوض عند حافة السرير، مع وضع وسادة تحت رأس الحامل بينما الزوج فيكون في وضعية الوقوف ويحاول أن يدخل عضوه الذكري داخل المهبل مع لف ساقي الزوجة الحامل حول خصر الزوج ثم تبدأ عملية الاتصال الجنسي.

وضعية الزوجة لأعلى

هذه الوضعية من أكثر الأوضاع الجنسية الآمنة على المرأة الحامل خلال فترة الحمل، كما أنها محبذة للجنين وتجعل حركته منتظمة ولا تسبب أي قلق أو مخاطر صحية عليه، وهذه الوضعية مناسبة جدا لجميع أشهر الحمل، ولكن يفضل أن لا تمارس خلال الشهر الأخير.

تفضل معظم النساء هذه الوضعية، لأنها مريحة للغاية ولا تجعل الحامل تضطر أن تفتح رجليها كثيرا مما يسمح الزوج أن يداعب ثديها وبظرها مع التقبيل، بالإضافة للشعور بالمتعة من قبل الزوج والزوجة.

ويمارس وضعية الزوجة لأعلى من خلال استلقاء الزوج على ظهره على الفراش، وصعةد الزوجة الحامل فوقه ويمكنها أن تميل للأمام مع الإبقاء على وضعها كما يمكن للزوج أن يضع وسادة تحت رأسه ليتمكن من دخول قضيبه داخل مهبل زوجته ويحدث الإيلاج بسهولة.

تابعي القراءة على الصفحة الموالية: