فن اختيار الهدايا… كيف تبحثين عن الهدية المناسبة؟

فن اختيار الهدايا… كيف تبحثين عن الهدية المناسبة؟

يُعدّ تبادل الهدايا بين الأصدقاء أو العشاق أو العائلة، وسيلةً للتعبير عن الحب و الامتنان، وإظهار الحس المرهف والراقي لديهم، وهذا السلوك، يعتبر فنا من الفنون التي تعتمد على الاتيكيت، الذي يتجلى في الطريقة المثالية لإختيار الهدية وتقديمها، مهما كان حجمها أو سعرها، فقيمة الهدية المعنوية تبقى أكبر وأهم، إلا أن اختيار الهدية، فن يجب إدراكه، واكتشافه وإتقانه.


وسنقدّم لك في ما يلي، خطوات هامة لإختيارك للهدايا:

– حدّدي ميزانيتك حسب قرب الشخص، فكلما كان الشخص أقرب إليك كلّما احتجت الى رفع قيمة الهدية المادية.
– بعض الهدايا تختصر المسافات بين الأشخاص، لذلك عند إهداء شخصٍ معين هدية ما، يجب التفكير في معناها والرسالة التي تتوارى خلف هذه الهدية، خصوصا إذا صنعت له شيئا بيدك، فسوف تكون للهدية قيمة معنوية مميزة.
– اكتبي على بطاقة كلمات لطيفة، وضعيها داخل علبة الهدية، التي يجب أن تكون مغلفة مسبقا بغلاف لافت.
-يجب أن تراعي المناسبة التي تختارين من أجلها الهدية، إلى جانب العمر والحالة المادية لمتلقيها.
– يجب إهداء الهدايا التي لا تتعارض مع مبادئ العمل أو الذوق أو الحالة الاجتماعية.
– اختياري الهدايا التي يمكن أن يكون الشخص بحاجةٍ إليها في حياته اليومية، ذلك يجعله يقدرها أكثر.
– لا بدّ من اختيار هدية “معمرة”، بحيث يمكن الاحتفاظ بها لمدة طويلة أو للأبد.
– عند اختيارك للهدية، لا تنسي اختيار المكان والزمان المناسب لتقديم الهدية.
– احرصي على تقديم الهدية بنفسك ولا تقومي بإرسالها مع غيرك إلا للضرورة.

وتذكري غاليتي، لكي تقومي بتحديد نوع الهدية التي تودّين تقديمها للشخص المعني، دون الوقوع في حيرة طويلة، يجب أن تقومي بجمع معلومات شخصية من الأشخاص المقربين له، كهواياته، أو حاجته إلى شيء معين، فقيمة الهدية ستكون اكبر وأثمن بالنسبة له، ان جاءت في الوقت المناسب.