فن العيشلايف ستايل

وصفات منزليّة في تنظيف الأبواب الخشبيّة والزجاجيّة

وصفات منزليّة في تنظيف الأبواب الخشبيّة والزجاجيّة

تحتاج الأبواب الخشبية في المنزل، إلى العناية والتنظيف من حين لآخر، حتّى يبدو مظهرها ممّيزًا وجذّابًا على الدوام. في هذا الإطار، يمكن الاستعانة ببعض الطرق المنزلية الآتية، التي تساهم في تنظيف الأبواب، مهما كانت تصاميمها:

باب المنزل الأمامي
يتعرّض الباب الأمامي للأغبرة، بصورة مستمرّة، جرّاء حالة المناخ المختلفة. في هذا الإطار، ينفض الغبار عنه، باستخدام قطعة من القماش الناعم أو المكنسة الكهربائية. تطبّق الوصفة الآتية بعد ذلك: تخلط كمّيتان متساويتان من الماء وسائل الجلي (أو الخل)، مع فرك الباب برفق، باستخدام إسفنجة ناعمة (أو قطعة من القماش). ثمّ تستخدم خرقة نظيفة في التجفيف. أمّا مقبض الباب النحاسي، فيقضي تنظيفه بمزج ملعقتين كبيرتين من الملح بنصف الكوب من الخل؛ يوضع الخليط على قطعة قماش (أو إسفنجة)، مع المسح. بعد انقضاء نحو 15 دقيقة، تمرّر خرقة نظيفة وجافة على مقبض الباب.

الأبواب الزجاجيّة
تتطلّب الأبواب الخشبية التي يتخلّل الزجاج تصميمها، إزالة الغبار عنها، فاستخدام الطريقة المذكورة آنفًا في التنظيف. أمّا الزجاج فيرشّ بمحلول التنظيف الخاصّ، مع فركه باستخدام إسفنجة لإزالة الأوساخ. يصنع محلول التنظيف الخاصّ عن طريق خلط ملعقة صغيرة من سائل الجلي و6 ملاعق كبيرة من الخلّ الأبيض و4 أكواب من الماء، فينظّف الزجاج بوساطة المزيج، مع اتباع حركات دائريّة. تستخدم منشفة في إزالة الماء، وذلك للتخلّص من أي علامات على الزجاج.

الأبواب الداخلية
تنظّف الأبواب الداخلية للمنزل، من دون الإغفال عن الحواف العلوية، باستخدام منفضة الغبار (أو قطعة من القماش الناعم أو المكنسة الكهربائية). ثمّ، يخلط الماء الدافئ مع سائل الجلي، ويستخدم في العناية بالإطارات، عن طريق إسفنجة مبلّلة به. تجفّف الإطارات بعد ذلك، بوساطة قطعة قماش ناعمة. ثمّ، تمسح الأبواب من الأعلى إلى الأسفل، بما في ذلك الحواف الداخلية الضيقة، بالماء الدافئ والصابون، مع التجفيف. تتبع الطريقة المذكورة آنفًا في تنظيف مقابض الأبواب النحاسية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى