حميمية

لماذا يرفض زوجك ممارسة العلاقة الحميمة معكِ؟

هناك العديد من المشاكل التي يمكن ان يعاني منها الزوجين، والتي يمكن أن تؤثر على علاقتهما الجنسية. من هنا، يمكن للزوج العزوف عن زوجته، او الإمتناع بالتالي عن ممارسة العلاقة الحميمة معها. فما هي الاسباب لحدوث هذا الأمر؟ وهل من طرق لعلاجها؟

المشاكل الزوجية
يمكن للمشاكل الزوجية أن تؤثر بشكلٍ كبيرٍ على رغبة الزوج الجنسية، وهذا ما يمكن ان يؤدي الى عزوفه عن زوجته. فكثرة المشاكل بينهما، يمكن ان تقلل من الرغبة الجنسية ويمكن ان تبعدهما أكثر عن بعضهما البعض.

 ضعف الانتصاب
إن ضعف الإنتصاب يعتبر من بين أكثر انواع المشاكل التي يمكن أن تؤثر بشكلٍ مباشر أيضاً على رغبة الزوج الجنسية وتؤدي الى عزوفه عن زوجته. فضعف الإنتصاب يمكن ان يسبب القلق المستمرّ، وخصوصاً ما يُعرف بقلق الأداء، بالإضافة إلى الخجل الشديد. من هنا، يمكن ان يتهرّب الرجل من ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجته.

 قلة النظافة
يمكن لقلة النظافة وعدم إهتمام المرأة بالمنطقة الحساسة بشكلٍ خاص، ان تؤدي الى عزوف الزوج عنها. فيمكن ان يشعر الرجل بالنفور من رائحة الإفرازات المهبلية مثلاً او من الشعر الموجود في أنحاء الجسم، ما يقلل بالتالي من رغبته في ممارسة العلاقة الحميمة.

 عدم الإستمتاع خلال العلاقة
يمكن للرجل ان يعزف عن زوجته بسبب عدم استمتاعه خلال العلاقة الحميمة، وعدم قدرته على الوصول حتى الى النشوة. من هنا، قد يرفض تماماً ممارسة العلاقة الحميمة ويتجنّب زوجته بشكلٍ مستمرّ.

 كيفية تعزيز الرغبة الجنسية

التحدث مع الشريك
من المهم ان يتحدث الرجل مع زوجته ويخبرها عمّا يزعجه، ليحاولا ان يجدا حلولاً لمشاكلهما سوياً. من هنا، يمكن ان يخبرها انه يريد ان تهتمّ اكثر بنظافتها الشخصية، وان تجد حلّاً للإفرازات ذات الرائحة الكريهة وغيرها…

تغيير الوضعيات
من المفيد جداً ان يجد الزوجين ايضاً الوضعيات الجنسية التي تساعدهما في الوصول الى النشوة والتي تزيد من متعتهما الجنسية. من هنا، لا بدّ من التحدث بصراحة حول هذا الامر واعتماد تلك التي تعزز من اثارتهما الجنسية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى