حميمية

أفضل الأوضاع الجنسية الآمنة.. لعلاقة حميمة صحية وممتعة

يحتاج كلّ ثنائي إلى التغيير في العلاقة الحميمة كي لا يتسلّل الروتين والملل إلى تفاصيل حياتهما اليومية فيقتلها بصمت، ويقضي على المشاعر والحماس، ممّا ينعكس سلباً على الرغبة الجنسية والحياة العاطفية بين الزوجين. ومن الأمور التي يمكن اللجوء إلى التغيير فيها للحفاظ على المتعة والرغبة الجنسية، هي الأوضاع الحميمة. نعدّد في هذا الموضوع  أبرز الأوضاع الجنسية الآمنة والصحية للزوجين.

– الوضعية التبشيرية:
هذه الوضعية بسيطة ولا تتطلب الكثير من الزوجين، ممّا يجعلها من الأوضاع الأكثر شيوعاً واستخداماً في العلاقات الحميمة عموماً، ولأنّها سهلة وتوفّر حميمية خاصة للشريكين. وخلال الممارسة، تكون الزوجة مستلقية على ظهرها مع ساقين ممدودتين وثني الركبتين قليلاً. والزوج يكون بين رجلي المرأة داعماً وزن جسمه بذراعيه.

– جنباً إلى جنب:
بحسب ما يوحي إسم الوضعية، يمكن للزوجة والزوج الجلوس على جانبيهما بشكل مواجهة. وتعمد المرأة إلى رفع ساقها لتسهيل العملية الجنسية، كما يمكن أن تلفّ ساقها حول خصر الزوج أو أن تضعها على ساقه. وتُعدّ هذه الوضعية آمنة وصحية نظراً لأنّها تسمح للعلاقة الجنسية بأن تكون بطيئة ورومانسية، ممّا يزيد من المتعة ويخفّف من الآلام التي قد تكون مصاحبة للعلاقة.

– وضعية الخلفيّة:
يمكن أن تكون هذه الوضعية بديلاً جيّداً لبعض التمارين الرياضية، ممّا يزوّد الجسم بالعديد من الفوائد الصحية ويساعده على تحمّل الآلام والحفاظ على صحّة الجسم من نواحٍ عدّة. وخلال ممارسة هذه الوضعية، على الزوجة أن تركع على أطرافها وتدعم نفسها بيديها وركبتيها، بينما يجلس زوجها في الخلف، كما يدلّ عليه إسم الوضعية.

– وضعية زهرة اللوتس:
يمكن ممارسة هذه الوضعية من خلال جلوس الزوج على السرير أو على الأرض، وتجلس الزوجة في حضنه وساقاها تكونان ملفوفتان حول خصره. وتكمن أهمية هذه الوضعية في أنها آمنة وصحّية لأنها توفر النشاط والحيوية للجسم كما تساعد في الحفاظ على التوازن.

– وضعية المرأة في الأعلى:
من المميّزات المهمة صحياً لهذه الوضعية أنها جيدة ومفيدة لصحة القلب والأوعية الدموية خصوصاً للزوجة، كما تساعد عضلات جشم كلّ من الزوجين على العمل بشكلٍ أفضل. وخلال الممارسة، يلجأ الزوج إلى الاستلقاء على ظهره فيما تجلس الزوجة على الحوض وتلفّ الوركين حوله.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى