حميمية

تعرفي على طرق التعامل مع الزوج الذي يهين زوجته

صحيح أنّ العلاقة الزوجية تتطلّب تفهّمًا ومجهودًا مشتركًا إلّا أنّ تصرفات أحد الزوجين قد يسبب بالكثير من الألم ويدفع بالشريك الآخر للعمل على تصحيح العلاقة لوحده. فكيف يمكن للزوجة التعامل مع الزوج الذي يهينها؟

ابقي هادئة:

هذا هو العامل الأكثر أهمية والذي يحدد نتيجة الشجار. قومي بتأجيل ما تريدين قوله في حالة التشنّج والاهانات، إذ يجب عليك التحدث بطريقة هادئة جدًا. وليتم ذلك عليك أن تتركي الأمور تهدأ ليتمكن شريكك من أن يسمعك.

لا تتساهلي:

من اول مرّة يهينك فيها زوجك لا تسامحيه بسهولة ولا تسمحي للأمر بأن يتكرر. عبّري له عن استيائك من تصرفاته تجاهك. إنّ الإهمال في هذا المجال يسمح لزوجك بالتمادي وتكرار التصرف.

خذي بعين الاعتبار كلام زوجك القاسي:

بصرف النظر عن الكلمات الوقحة التي لا أساس لها، فإن الإهانة تعني أيضًا النقد والحكم السليم. بالتأكيد، هذا ليس عذرا لمن يلجأ إلى الإهانات، ولكن من الأفضل بين الحين والآخر الانتباه إلى الحقيقة في كلماته القاسية.

إجراء حوار صريح:

يمكنك استخدام العديد من الحيل للتعامل مع المزاج الحاد لشريكك، ولكن عاجلاً أم آجلاً سوف تتعبين. اختاري اللحظة التي يكون في مزاج جيد واطلبي منه التحدث. صفي مشاعرك تهذيب واقترحي عليه الحلول لمعالجة لمشكلة.

لا تأخذي الأمور على محمل شخصي:

إنّ إهانة زوجك لك في أغلب الأحيان تعبر عن مشاعره ومشاكله الخاصة إن كان معك أو مع أمور أخرى تزعجه.

اتركيه لوحده:

عندما تجدينه بحالة غضب وتشنّج، انسحبي واتركيه ليهدأ بمفرده. وكما سبق وذكرنا سابقًا لا تأخذي الأمور بطريقة شخصية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى