حميمية

أسباب تعب الرجل بعد العلاقة الزوجية

تتساءل الكثير من الزوجات عن أسباب تعب الرجل بعد العلاقة الزوجية. فقد يعتقدن خطأ أنه لا يشعر بالرضى. أما الحقيقة فهي أن بعض العوامل يمكن أن تؤدي الى هذا الشعور لديه.

يمكن ان ينتج هذا التعب عن الاحساس بالاسترخاء وخصوصاً في حال كانت تتم اقامة العلاقة في المساء. ففي هذه الحالة يكون الزوج متعباً بسبب نهار العمل الطويل والمهمات التي يتعين عليه القيام بها خلال ساعات عدة. ولهذا من الممكن ان يرغب في النوم بعد ذلك.
يمكن ان ينجم هذا عن عوامل هرمونية. ففي نهاية العلاقة وفي ذروتها يفرز جسمه هرمون النورادرينالين حيث ترتفع نسبته ثم تهبط ما يؤدي الى احساس الرجل بالنعاس ويجعله بحاجة الى الاستلقاء والاسترخاء.
في نهاية العلاقة يفرز دماغ الزوج ايضاً هرمون البرولاكتين الذي يعزز الرغبة في الاغفاء.
تحتاج العملية الحميمة الى الكثير من الجهد بالنسبة الى الرجل. ولهذا من الطبيعي ان يشعر بالرغبة في الخلود الى الراحة بعد انتهائها مباشرة.
يمكن أن يرتبط هذا أيضاً بتراجع نسبة الاوكسيجين التي تصل الى دماغه في وقت العلاقة. وهكذا من الطبيعي ان يحس بالارهاق وان يرغب في النوم.
كذلك بعد انتهاء العلاقة يفرز دماغه هرمونات تدعو الجسم الى الاسترخاء ومنها الاوكسيتوسين والسيروتونين.

أعراض اخرى بعد العلاقة
الى جانب اسباب تعب الرجل بعد العلاقة الزوجية، يمكن ان تترافق نهايتها مع اعراض اخرى.
–    صعوبة في التبوّل. من الممكن ان يجد الرجل صعوبة في التبول بعد انتهاء العلاقة الحميمة. والسبب هو تدفق الدم الى المنطقة الحساسة اثناء هذه العملية فضلاً عن التغييرات الاخرى التي تؤدي اليها.
–    الرغبة في تناول الطعام. وهو ما يعبر عنه بعض الازواج حيث يقومون بتناول الطعام فوراً بعد العملية الحميمة. ومن الممكن ان يلتهموا كمية كبيرة منه. ويمكن ان يرتبط هذ بفقدانه للطاقة نتيجة بذله الكثير من الجهد من اجل اتمام الفعل الحميم حتى النهاية.
الحزن. يعاني منه بعض الرجال بعد العلاقة ومن الممكن ان يرتبط هذا بأسباب هرمونية واخرى لم يتوصل الخبراء الى معرفتها بعد. لكن على الزوجة ان تتفهم هذا وتعرف ان هذا امر طبيعي وان تسعى الى التخفيف من تأثيره. وتطلق على هذه الحالة تسمية “انزعاج ما بعد العلاقة الحميمة” اي الشعور السلبي الذي يترافق مع الانتهاء منها. ويمكن ان يعد هذا من اسباب تعب الرجل بعد العلاقة الزوجية ومن العوامل التي يمكن ان تدفعه الى النوم.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى