حميمية

ما الذي يجعل العلاقة الحميمة أكثر متعة؟

 الأزواج الذين يحرصون على ممارسة العلاقة الحميمة مرة أسبوعيًا يعيشون حياة أسعد ويحظون بروح معنوية أفضل، بل ويكونون أكثر رضاءً عن حياتهم من غيرهم، الذين يمارسونها مرة شهريًا، لكن يبدو أن السعادة لا تكمن في ممارسة العلاقة الحميمة نفسها، بل في المداعبة والأوقات التي يقضيها الزوجان قبل العلاقة وبعدها.
1. اتقني فن التقبيل القبلات تُحسن من الصحة العامة وتجعل الزوجين أكثر استرخاءً ودفئًا، فاجذبي زوجكِ إليكِ وداعبي شفته السفلى بأسنانكِ بلطف قبل إدخال لسانكِ، وابدئي بإدخال لسانكِ ببطء في فمه وداعبي طرف لسانه بلسانكِ، ثم ابدئي بلعق لسانه بحركات دائرية.

2. لا تنسي الجنس الفموي يتمنى الأزواج في العلاقات الزوجية الطويلة أن تستمر فترة المداعبة وقتًا أطول، ما يصل إلى 18 دقيقة، ولا يفقد الجنس الفموي تأثيره المثير مهما طالت علاقتكما، فضعي قليلًا من المزلق الحميمي على يديكِ ودلّكي الخصيتين بلطف في أثناء وجود العضو الذكري في فمكِ، فالمزيج بين إحساس المزلق ولعاب شفتيه سيجعله يشعر وكأن ثمّة فمين يلعقانه وسيضاعف شعوره بالإثارة.

3.العبي بحواسه اتقني استخدام يديكِ مع زوجكِ. دلكيه، فعادة ما تتضمن المداعبة القبلات والتربيت على الجسم بقوة، فما رأيكِ في بعض التغيير؟ حتمًا سيعشق زوجكِ محاولتكِ لتدليك جسمه، فجرّبي قبل كل شيء تدليك جسمه بزيت جوز الهند أو اللافندر أو الريحان، وسيكون لذلك تأثير أكثر من رائع عليه. لا تنسي مداعبة عضوه الذكري بيديكِ خاصة الجزء العلوي منه، لأنه أكثر جزء حساس في هذه المنطقة، كذلك لا تُهملي أبدًا مداعبة الخصيتين، ما سيزيد من شعور زوجكِ بالإثارة. نوعّي في الإضاءة، فاطفئي الأنوار مرة أو أضيئيها مرة أخرى، أو استخدمي الإضاءة بالشموع. شغّلى الموسيقى المفضّلة لكما في أثناء العلاقة الحميمة. ضعي عصابة على عينيه لتطلقي لخياله العنان ويترك يداه تتحدث عن مشاعره، ومن الممكن أيضًا أن تربطي يديه مع عصابة العينين، واجعليه يُداعبكِ بلسانه وفمه.

4. قولي له بعض العبارات المثيرة احرصي على إلقاء بعض الكلمات والعبارات المثيرة على زوجكِ قبل العلاقة الحميمة، ما يزيد من شعوركما بالإثارة، وفي هذا الشأن الأهم هو الطريقة التي تقولين بها هذا الكلام، وليس الكلام نفسه. احرصي على أن تكون نغمة صوتكِ هادئة وأن تتحدثي ببطء، وأن تتوافق حركات جسمكِ مع ما تقولين، ومن ضمن هذه العبارات المثيرة: “لا أطيق الانتظار حتى أشعر بك داخلي”، و”أود أن تقبلني ببطء، وتُقبل رقبتي ثم صدري ثم بقية جسمي” و”أنا ملكك الليلة”، وما إلى ذلك. تذكري دومًا التأكيد على شعوركِ بالسعادة والرضا عن العلاقة الحميمة بعد إتمامها، واجعلي حديثكِ معه مفعمًا بالرومانسية والمشاعر بدلًا من الحديث عن الأطفال والميزانية.

5. العبي مع زوجكِ من أفضل طرق إثارة زوجكِ أن تُحولي الموضوع للعبة، جرّبي طرح الأسئلة المضحكة عليه، ولتكن الجائزة لمسة أو قبلة أو شيء من هذا القبيل، والعبا معًا لعبة الرست أو مصارعة اليدين وأنتما بملابسكما الداخلية، والخاسر يبدأ في خلع قطعة تلو الأخرى.

6. كوني مُستعدة دائمًا للتجديد لا ترفضي كل ما هو جديد وحاولي القراءة أكثر عن العلاقة الحميمة، وجرّبي أوضاعًا حميمية غير التي اعتدتِ عليها، كأن تكوني فوق زوجكِ أو يأتيكِ هو من الخلف، أو جرّبا وضعية السكرتيرة، أو استخدام الدُمى الجنسية، أو المُزلقات الحميمية، جربا ممارسة علاقة حميمة في المطبخ أو ضعي وسادة تحت مؤخرتكِ، لتشعري بإحساس مختلف في أثناء الإيلاج، كل ذلك سيزيد من شعوركِ بالسعادة والانجذاب نحو زوجكِ وسيُعيطه شعورًا بأنكِ ترغبين فيه أكثر من ذي قبل.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى