حميمية

“الكلاميديا”.. مرض يصيب الجهاز التناسلي عند الرجال

“الكلاميديا”، نوع شائع من أنواع الأمراض التي تصيب الجهاز التناسلي لدى الرجال، وسبب بكتيريا تسمى “المتدثرة الحثرية”، وغالبا ما يصيب منطقة مجرى البول الخارجي والمستقيم والعينين لدى الرجال.

ويعتبر الرجال من أكثر الفئات تعرضا للإصابة بمرض “الكلاميديا”، بنسبة 70 في المائة مقارنة بالنساء، إلا أن الرجال لا يشكون من ألم على عكس النساء، وبالتاي يصبح هذا المرض يشكل تهديدا على حياتهم.

فالكلاميديا واحد من المنقولة جنسيا، تسببه بكتيريا تسمى “كلاميديا تراخوماتيس”، تصيب هذه البكتيريا الطفيلية الجهاز التناسلي عند الرجل، وبالتالي تظهر عليه مجموعة من الأعراض التي يجب أن ينتبه لها من أجل تدارك الأمر.

ويؤثر مرض “الكلاميديا” على الرجل بشكل كبير، بحيث يتسبب له في التهاب حاد ومؤلم في الخصيتين يمكن أن يؤثر على الإنجاب، والتهاب في القناة البولية وبالتالي من الممكن أن يصل للأنابيب المنوية.

بالإضافة إلى ذلك، من الأعراض التي ترافق هذا النوم من المرض، هو حدوث إفرازات من القضيب، الشعور بالألم عند التبول، ألم وتورم في الخصيتين، ففي هذه الحالة لا بد من التوجه لطبيب مختص.

ويتم علاج الكلاميديا عند الرجال بواسطة المضادات الحيوية، التي تؤخد تحت إشارف طبي، وذلك من أجل التخلص من البكتيريا والعدوى، وغالبا ما يتم المعالجة في ظرف أسبوعين على الأقل.

أثناء فترة العلاج يجب على الرجل الامتناع عن التواصل الجنسي مع الشريك لمدة أسبوع على الأقل، وبعد الانتهاء من العلاج ينصح باستخدام الواقي الذكري من أجل تفادي انتقال العدوى.


زر الذهاب إلى الأعلى