حميمية

طبيب يكشف لـ”غالية” مخاطر قلة الإفرزات المهبلية على المرأة – فيديو

تعاني بعض النساء من كثرة الإفرازات المهبلية هذا الأمر الذي يشكل لها إحراجا في علاقتها الزوجية، إلا أن الأمر لا يشكل تهديدا على صحتها لأن هذه الإفرازات أمر طبيعي مادامت ليست مرضية، وهذا ما أكده الدكتور كريم بنسودة، أخصائي في أمراض المسالك البولية والتناسلية، في تصريح لموقع “غالية”.

وأوضح الدكتور كريم بنسودة، أخصائي في أمراض المسالك البولية والتناسلية، أن كثرة الإفرازات عند المرأة تسهل لها القيام بالعلاقة الحميمة مع زوجها، على عكس قلة هذه الإفرازات التي تشكل عائقا لها أثناء الجماع، بحيث تشعر المرأة بألم شديد على مستوى جهازها التناسلي الأمر الذي يمنعها عن إكمال العلاقة.

وكشف أخصائي في أمراض المسالك البولية والتناسلية، أن قلة الإفرازات المهبلية التي تنتج بسبب نقص بعض الهرمونات في جسم المرأة، تؤدي إلى حدوث تقرحات والتهابات وجراثيم بالجهاز التناسلي (المهبل) وبالتالي تمر هذه الميكروبات والجراثيم إلى الجهاز البولي.

وخلص الدكتور كريم بنسودة، أخصائي في أمراض المسالك البولية والتناسلية، حديثه، أن علاج قلة الإفرازات المهبلية لدى المرأة غالبا ما تكون بواسطة تغيير نمط الحياة الخاص بها، كضرورة شرب ما لا يقل عن لترين من الماء في اليوم لتجنب الجفاف المهبلي، وتناول مأكولات تساعد على إنتاج الهرمونات بالجسم، ويمكن استعمال مرهم موضعي كذلك.


زر الذهاب إلى الأعلى