إزالة شعر العانة يتسبب في إصابتك بمرض بكتيري

إزالة شعر العانة يتسبب في إصابتك بمرض بكتيري

حذر عدد من الخبراء من إزالة شعر العانة بالكامل من كافة الأجزاء الخارجية للمنطقة التناسلية عند الرجل أو المرأة، لأن ذلك يزيد وبشكل كبير من فرص التقاط الأمراض المنقولة جنسياً، خصوصا أن حلقها بشفرات غير نظيفة، قد يتسبب بإصابة بصيلات الشعر في تلك المنطقة بمرض بكتيري يدعى بإلتهاب الجريبات.

ومن أفضل الطرق لإزالة شعر العانة، استخدام أشعة الليزر، وفي حالة لم تكن الإمكانية المالية فينصح بالحرص هلى أن تكون شفرة الحلاقة التي ستزيل بها شعر العانة “جديدة”، لكن إذا كان لديك التهاب في منطقة العانة من أي نوع، فعليك معالجته قبل كل شيء.

من جهته، وجد الخبراء، أن أكثر وضعيات إزالة شعر العانة انتشاراً، في المرتبة الأولى إزالة شعر العانة وقوفاً بنسبة 75%، وفي المرتبة الثانية، إزالة شعر العانة جلوساً بنسبة 22%، وفي المرتبة الثالثة، إزالة شعر العانة جلوساً في وضعية القرفصاء بنسبة 13%، وفي المرتبة الرابعة، إزالة شعر العانة في وضعية الاستلقاء بنسبة 12%.