التدخين والزهايمر يسببان العجز الجنسي

التدخين والزهايمر يسببان العجز الجنسي

يؤثر العجز الجنسي عند الرجل بشكل سلبي على العلاقة العاطفية بينه وبين شريكة حياته، الأمر الذي يزعج الطرفين خاصة عند الرجل الذي يضل يتساءل بينه وبين نفسه عن أسباب هذا العجز الذي يعاني منه.

ومن الأسباب التي تؤدي لإصابة الرجل بالعجز الجنسي، الإضطرابات العصبية كمرض الزهايمر، والسكتة الدماغية، وأورام المخ، بحيث تعيق قدرة الدماغ على التواصل مع الجهاز التناسلي، وبالتالي يتسبب في وقوع العجز ويصعب حدوث الإنتصاب.

بالإضافة إلى ذلك، فإن إصابة القلب بأي مشكلة، يتسبب في انخفاض القدرة على ضخ الدم بشكل جيد، وهو ما يؤثر على القدرة الجنسية، فبدون تدفق دم كاف إلى القضيب لن يتمكن من الانتصاب.

وفي حالة إصابة الرجل بأمراض الغدد الصماء، سوف يؤثر ذلك على إنتاج الهرمونات التي تساعد في تنظيم التمثيل الغذائي والقدرة الجنسية والحالة المزاجية، مما يزيد من فرص الإصابة بالضعف الجنسي.

كما تؤثر بعض الأدوية على تدفق الدم مما يؤدي إلى الضعف الجنسي، ولذلك يجب عدم تناول أي أدوية دون وصف الطبيب حتى وإن كانت أدوية شائعة، وكذلك التدخين الذي يعد من أكثر العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بالعجز الجنسي، حيث يؤثر على تدفق الدم إلى القضيب.

فيما يتسبب الطعام غير الصحي في الإصابة بالسمنة وأمراض القلب وانسداد الشرايين، وكل هذه المشكلات الصحية يمكن أن تسبب الضعف الجنسي، بالمقابل هناك أطعمة تساعد في تعزيز الصحة الجنسية مثل الخضروات والفواكه والبروتين والمأكولات البحرية الغنية بالفسفور والدهون الصحية.