كيف يؤثر الوزن الزائد على العلاقة الجنسية؟

كيف يؤثر الوزن الزائد على العلاقة الجنسية؟

أصبحت السمنة من الأمراض الأكثر انتشارا في جميع المجتمعات، وتؤثر على كل شرائح المجتمع وبجميع الأعمار، وينتج عنها العديد من الأمراض.

ويُعتبر العجز الجنسي عند الرجال والنساء من الآثار الجانبية للسمنة، التي نادرا ما تُنَاقش، حيث تقل الرغبة الجنسية لدى المصابين بالسمنة المفرطة على حد سواء، وكذلك الاستمتاع بالجنس، وقد يتجنب البعض ممارسة الجنس تمامًا.

وتبث علمياً، أن الرجال الذين يعانون من السمنة وزيادة الوزن، تكون لديهم احتماليه أكبر لانخفاض هرمون الذكورة (التستوستيرون)، وهو الهرمون المسؤول عن القدرة الجنسية لدى الرجال، مما يسبب الضعف الجنسي، وفقدان الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب.

وتعاني النساء المصابات بالسمنة من مشاكل جنسية أكثر من الرجال، ومع ذلك، فإن أولئك الذين يتلقون العلاج، لديهم مشاكل أقل مقارنة مع الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، والذين لا يسعون للعلاج.

ويمكن لارتفاع مستوى الكولسترول في الدم، والمرتبط بالسمنة، أن يؤدي إلى انسداد الأوعية الدموية لدى الجنسين، والتي تغذي منطقة الحوض، مما يؤدى إلى تباطؤ تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، وغياب الإثارة الجنسية.

كما أن من أبرز أسباب الربط بين الضعف الجنسي والوزن الزائد، هو سوء الحالة النفسية، والتركيز على ما يفكر فيه شريك حياتك عن جسمك، أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، حيث أن الدافع الجنسي، مرتبط بقوة الثقة في شكل الجسم ومظهره.