أبراج

أبراج كلما دخلت في علاقة جديدة تصبح “شكاكة”

الثقة أساس أي علاقة قابلة للإستمرار لأنه من دونها لا يمكن لأي علاقة أن تنجح. بعض الأبراج تشكك بالشريك بطبيعتها بغض النظر عما إن كان يستحق هذا التشكيك أم لا وعليه عند هذه الفئة  حجم  الشك يتعاظم في كل مرة تدخل فيها في علاقة جديدة. والسبب هنا هو أنها تحت شعار «تعلم الدروس من التجارب السابقة» تحمل معها نفس المشكلة التي لعلها أدت الى فشل العلاقة السابقة وإنما بتأثير مضاعف:

العقرب
العقرب ينتمي الى الفئة الأولى فهو لا يتوقف عن التشكيك بإخلاص وصدق الشريك سواء كانت العلاقة جديدة أو مستمرة منذ عشرات السنوات. البرج هذا مائي وحسي ما يعني أنه يختبر مشاعر الحب بشكل حاد كما أنه يحتاج الى وقته كاملاً كي يثق بالشريك.. ومع ذلك يجد مساحة للشك. العقرب بطبيعته لا يمكنه الوثوق بالآخرين، وحين يتعلق الأمر بالحب المعضلة تتضاعف.

الجدي
الجدي بشكل عام لا يشكك بنوايا الآخرين وخصوصاً الشريك وذلك لأنه لا يختار بسرعة بل يأخذ وقته دائماً. البرج هذا عينه دائماً على الجائزة وبالتالي هو لا يرتبط بسرعة ولا يثق بسرعة، بل يجعل الشريك يبذل الكثير من الجهود كي يثبت بأنه جدير بثقته. وحين تنتهي العلاقة الجرح يكون كبيراً والخوف أكبر لذلك عندما يدخل في علاقة جديدة فإن فترة «المراقبة» ستكون أطول بكثير كما أن المعايير ستكون مختلفة وأعلى بكثير من ذي قبل. تضاعف الشك هنا ورغم انه ليس من شيم الجدي ولكنه مبرر بالنسبة إليه لانه السبيل الوحيد، وفق قناعاته، لحماية نفسه وقلبه.

السرطان
السرطان برج حساس جداً وبالتالي هو يشعر بأن عليه التأني والتأكد مما يورط نفسه به. بشكل عام ورغم أنه يملك قلباً طبياً يتسع للجميع ولكنه يحتاج الى وقته كاملاً قبل الوثوق بالآخرين خصوصاً حين يتعلق الأمر بالحب.
المشكلة هنا مضاعفة لأن العوامل التي تضاعف الشك عند السرطان عديدة ومتداخلة ومعقدة. فهو كما قلنا يحتاج الى وقته كاملاً قبل الوثوق بالآخرين كما انه من الابراج التي تجد صعوبة كبيرة في تجاوز العلاقات السابقة وعادة يعيش في الماضي ولا يتمكن من تجاوز العلاقات الفاشلة. وهو يدخل العلاقة الجديدة وهو يحمل معه الكثير من المشاعر السلبية والكثير من التوقعات المتشائمة ولهذا السبب وكي يحمي نفسه يضع أسوأ السيناريوهات التي تتضمن إحتمال تعرضه للخيانة أو قيام الشريك بخداعه والكذب عليه.

الثور
الثور معروف عنه بأنه يأخذ وقته كاملاً قبل منح قلبه للآخر والسبب هو أن كل خطوة يقوم بها محسوبة. الوثوق بالاخر ليس المشكلة هنا فهو يمكنه الحكم على الشخصيات بشكل صحيح. وعليه ما يجعله يشكك بالشريك الجديد هو أنه بالفعل تعلم من تجربته السابقة فهو ورغم التأني وإستغلال  مهاراته في الحكم على الشخصيات إلا أن العلاقة فشلت وهذا يعني بالنسبة اليه بأن هناك خلل ما في المسارين. وبالتالي يتم التعديل بحيث يتم مراقبة الشريك عن كثب وإخضاع تصرفاته للتقييم بشكل دائم.

الخبر الجيد هنا أن التشكيك مع الثور لا يستمر كما هو الحال مع العقرب، فحين يثبت الشريك بأنه يستحق الثقة فسيحصل عليها.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى