منسيات- خالتي فاطنة.. نموذج المرأة القروية المجدة والمنسية في جبال الأطلس- فيديو

منسيات- خالتي فاطنة.. نموذج المرأة القروية المجدة والمنسية في جبال الأطلس- فيديو

في قرية من القرى التي تقبع في المغرب المنسي، نجد “فاطنة” التي تجسد نموذجا رائدا للمرأة المجدّة، تعمل جاهدة بهدف النهوض بأوضاعها المادية والاجتماعية، حيث تساعد زوجها وأبنائها بكل ما تملك من قوة، للوصول بهم إلى بر الأمان.


لم يسبق لـ”فاطنة” أن ولجت المدرسة، لكنها مدرسة علمت جيلا أنجب لها جيلا تشارك في تربيته، وبالإضافة إلى عملها اليومي المعتاد داخل المنزل، تسهر على تربية الماشية، وتجلب الحطب، وتدير المياه من الآبار، هذا لأن فرص الشغل تغيب في القرى والبوادي بالنسبة للنساء، باستثناء العمل داخل الحقول، لذلك تلجأ “فاطنة” إلى نشاط الزراعات المعيشية، في ضيعات زراعية كبيرة لأصحاب الشأن في المجتمع.

وكغيرها من القرويات، تعتبر الأمية إحدى المشكلات الأساسية التي تحول دون وعي “فاطنة” بحقوقها أو الحصول عليها، على الرغم من وجود قانون يعزز مكانة المرأة داخل المنظومة القانونية والاجتماعية في المغرب، فهي تعاني من التهميش والإقصاء والفقر الذي يمنعها من تحقيق ذاتها وأحلامها.

هي بالفعل من نساء المغرب المكافحات اللاتي يستحققن آلاف التحيات، والإلتفات لهن، فيكفي نضالهن اليومي في الجبال والقرى، لمحاربة شظف العيش ويسر الحياة ونكد الأيام.