مشاهير

اغتيال “ديجي” عربي شهير بطلقة في الرأس

لقي الديدجي الشهير، وسام العباسي، ليلة أمس السبت، حتفه، بعد إصابته بطلق ناري في رأسه مباشرة بعد خروجه من منزله رفقة كلبه، بمدينة روتردام الهولندية، لأسباب لازالت مجهولة لحد الساعة.

وكشف مصدر، في تصريحات لقناة ”إن آر تي“ العربية، أنه ”تم اغتيال الشاب العباسي، البالغ من العمر 37 عاما، ليلة أمس السبت“.

وأوضح، في تفاصيل الواقعة، أن ”العباسي خرج مع كلبه ليلة أمس السبت، وتعرض للاغتيال أمام منزله بطلقة نارية في الرأس“، مضيفا أنه ”تم نقل الشاب إلى المستشفى، لكنه فارق الحياة“.

ولفت المصدر إلى أن ”أسباب اغتيال الفنان العراقي لا تزال مجهولة“، مبينا أن الجهات الأمنية في هولندا فتحت تحقيقا في الحادث.

ويعتبر وسام العباسي، وهو من مواليد العاصمة بغداد، من مشاهير الجالية العراقية في هولندا، فهو عازف ”دي جي“، ومنسق لحفلات العراقيين هناك.

ووجه رواد مواقع التواصل الاجتماعي أصابع الاتهام في عملية اغتيال وسام العباسي إلى ما يعرف بـ“سرايا السلام“، التابعة لمقتدى الصدر في هولندا.

واتهم الصحافي علي البصري في تغريدة له عبر حسابه في موقع التواصل ”تويتر“، ”سرايا السلام“ بالاغتيال، وكتب ”اغتيال الفنان وسام العباسي على يد عصابة سرايا السلام 313 جناح الخارج التابع إلى مقتدى الصدر في هولندا سرايا السلام 313 يقودها محمد بنية، الذي ينتمي إلى جيش المهدي سابقا والذي قتل الكثير من أبناء الشعب العراقي على خلفيات طائفية.. الرحمة و الخلود للفقيد“.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى