مشاهير

بسبب الأموال الطائلة والتهرب الضريبي.. محمد رمضان في ورطة

وضع النجم المصري، محمد رمضان، نفسه في موقف لاي يحسد عليه، بعد إعلانه الاحتفاظ بأموال طائلة داخل منزله، عوض وضعها في البنك، الأمر الذي جعل محام يدعى سمير صبري يرفع عليه دعوة متهما إياه بالتهرب الضريبي.

وتقدم المحامي ببلاغ للنائب العام، ونيابة الأموال العامة العليا ضد الفنان، محمد رمضان؛ لإقراره بأنه يخفي أمواله في منزله، متهما إياه بالتهرب الضريبي.

يأتي البلاغ ضد الفنان المصري بعد نشره عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ”إنستغرام“، مقطع فيديو اعترف خلاله باحتفاظه بأموال داخل منزله، وهو ما اعتبر دليلا ملموسا على تهربه الضريبي.

وقال المحامي، سمير صبري في بلاغه المقدم: ”جاء في المقطع سالف الذكر الآتي: ”صحيت النهارده من النوم على تليفون من بنك الـ CIB يقولي الدولة تحفظت على فلوسك، ويقولوا لي عشان ماتحطش في موقف محرج لما أجي استخدم الفيزا وملاقيش فلوس.. قولتله الشعبيين اللي زي حالاتي والفلاحين والصعايدة اللي زي حالاتي قدر ما يحطوا في البنك نفس قدر ما يسيبوا في بيوتهم“.

ورأى صبري أن ”ما تداوله محمد رمضان يعتبر اعترافًا صريحًا منه بأنه يقوم بإخفاء الأموال الطائلة في منزله حتى لا يسأل عن مصدرها، وما هي الشرعية القانونية لمصدر تلك الأموال، وذلك لكي يقوم بالتهرب من سداد الضرائب المستحقة على تلك الأموال“.

وأضاف المحامي المصري أن ”ما صرح به محمد رمضان يشكل ركنا من أركان جريمة التهرب الضريبي والكسب غير المشروع“.

واختتم صبري بلاغه ملتمسا التحقيق فيما ورد ببلاغه، وتحريك الدعوى الجنائية ضد محمد رمضان، وإصدار الأمر بالتحفظ على أمواله ومنعه من السفر خارج البلاد.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى