مشاهير

خطيب جينيفر لوبيز يخونها بالأدلة والأخيرة تفجر مفاجأة

انفصلت النجمة العالمية جينيفر لوبيز عن خطيبها لاعب البيسبول “أليكس رودريغز”، بعد تأكدها من خيانته لها مع زوجة صديقها “جايمس بيترز”، حيث كشفت العارضة “بلاي بوي” الإنكليزية ​”زوي غريغوري”​ ( 44 عاماً )، هذه الخيانة، وأشارت إلى أنّ “أليكس” ظلّ يُلاحقها مُدّة شهر كامل، قبل أن يتقدّم لخطوبة جينيفر بـ 6 أسابيع.

وحسب تصريحات “زوي غريغوري” لصحيفة “ذا صن” البريطانية، فقد قالت “إن “جينيفر لوبيز” رائعة، ولا تستحق ذلك، وبينما كان يستعد للزواج منها، كان يطلب مني فيديوهات خليعة، ويطالبني بملاقاته، وعَمل الترتيبات مع فتيات أخريات”.

وسبقت هذه الفضيحة تهمة أخرى، حيث ذكرت صحيفة “ذي صن” البريطانية أن فرحة “جينيفر لوبيز” بخطبتها لم تكتمل، حيث لم تمر بضع ساعات على خبر ارتباط “لوبيز ورودريغز”، حتى نشر لاعب البيسبول السابق، “خوسيه كانسيكو”، أن “أليكس رودريغيز” خدع وخان لوبيز مع زوجته السابقة، “جيسيكا كانسيكو”.

وقال “كانسيكو” في تغريدته الأولى: “إنني أشاهد برنامج… ولاحظت أنّ “جنيفر لوبيز” تُراسل “ألـيكس رودريغز”، لكن ما لا تعرفه أنّه يخونها مع زوجتي السّابقة “جيسيكا” يا لها من فتاةٍ مسكينة لا تعرف حقيقته”، واستطرد خوسيه تصريحاته قائلًا: “توقّف عن كونك وغدًا وتوقّف عن خيانة جنيفر لوبيز، فمُنذ عدّة أشهرٍ كُنت مع جيسيكا عندما اتّصل بها على هاتفها”.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى