مشاهير

لطيفة رأفت تعلق على حدث نقل المومياوات في مصر

عاشت مصر، أمس السبت، حدثا تاريخيا يعد الأول من نوعه، ويتجلى في انطلاق موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري في ميدان التحرير، بوسط العاصمة المصرية القاهرة، إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط جنوب العاصمة، حيث ستستقر المومياوات الملكية في مثواها الأخيرة.

وعلقت الفنانة المغربية، لطيفة رأفت على الحدث الذي شد انتباه الجميع، وعرض على العديد من القنوات الفضائية، من خلال تدوينة لها عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، جاء فيها: “مصر الحضارة.. مصر أم الدنيا.. احتفال يليق بالبلد في العالم كله، الرحلة الأخيرة لملكات وملوك مصر الحديثة”.

وأضافت: “حضارة وتاريخ عريق.. بلد بعمر الأرض، نفتخر بتواجدنا في نفس القارة الإفريقية”.

وتم نقل 22 مومياء لملوك وملكات مصر القديمة تحت اسم “موكب المومياوات الملكية”، من المتحف المصري في ميدان التحرير، حيث مكثت لأكثر من قرن، إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بمنطقة الفسطاط التاريخية جنوب القاهرة، حسب وسائل إعالام مصرية،

ونقلت مومياوات 18 ملكا و4 ملكات من عصور الأسر الفرعونية السابعة عشرة إلى العشرين، على متن عربات مزينة على الطراز الفرعوني تحمل أسماءهم، تباعا بحسب الترتيب الزمني لحكمهم.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



زر الذهاب إلى الأعلى